4 يونيو.. الحكم في الطعن على براءة مبارك

قررت محكمة النقض برئاسة المستشار حسام عبد الرحيم، رئيس مجلس القضاء الأعلى في مصر، تأجيل نظر الطعن المقدم من النيابة العامة على براءة الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك، ونجليه علاء وجمال، ووزير داخليته حبيب العادلي، و6 من مساعديه في قضية قتل المتظاهرين، لجلسة 4 يونيو القادم، للحكم.

وقدم فريد الديب محامي مبارك عددًا من الدفوع قال إنها تدحض مذكرة الطعن المقدمة من النيابة العامة، ضد حكم براءة متهمي “قضية القرن” الصادر من محكمة الجنايات مؤكدا أن مذكرة طعن النيابة خاطبت محكمة الجنايات في العموم، ولم تحدد دائرة محكمة جنايات شمال القاهرة التي أصدرت الحكم، مما يجعلها غير صالحة.

من جانبها عرضت محكمة النقض مقطعا مسجلا لجلسة النطق بالحكم على مبارك، والمتهمين بقضية القرن أمام محكمة جنايات القاهرة والتي قضي فيها ببراءتهم جميعا.

وشاهدت المحكمة فيديو جلسة الحكم لتفنيد ادعاء النيابة في أسباب طعنها من أن المستشار محمود الرشيدي قاضي المحكمة التي قضت بالبراءة أفشى أسرار القضية وفقد صلاحيته حين سلّم منطوق الحكم لأميني سر المحكمة واستعان بفنيين لتصميم أشكال هندسية حواها البيان الخاص بأسباب البراءة.

وكانت المحكمة قد أجلت أوائل أبريل الماضي، نظر الطعن لتجهيز قاعة المحكمة فنيا لعرض التسجيل الخاص بجلسة النطق بالحكم أمام محكمة الجنايات.

يذكر أن محكمة جنايات القاهرة قد حددت جلسة بعد غد 9 مايو للحكم على مبارك ونجليه علاء وجمال مبارك في القضية المتعلقة باتهامهم بارتكاب جريمة الاستيلاء على أكثر من 125 مليون جنيه من المخصصات المالية للقصور الرئاسية.

وتأتي إعادة محاكمة مبارك في ضوء الحكم الصادر من محكمة النقض في يناير الماضي بإلغاء معاقبته بالسجن المشدد 3 سنوات ومعاقبة ابنيه علاء وجمال بالسجن المشدد 4 سنوات.

وكانت محكمة جنايات القاهرة قد برأت مبارك ونجليه والعادلي ومساعديه من تهمة قتل المتظاهرين في ثورة 25 يناير إلا أن النيابة العامة طعنت على البراءة.

 

 

اخبار العربية.

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *