تهمة القتل الخطأ لاختصاصي استأصل كلية طفل في الشمالية

اتهم مولانا صلاح الدين عبد الحكيم قاضي المحكمة الجنائية العامة بالخرطوم شمال أمس (الخميس) اختصاصي جراحة بتهمة القتل الخطأ لاستئصاله كلية طفل في عملية جراحية اجراها له بإحدى مستشفيات الولاية الشمالية، وحررت المحكمة ورقة الاتهام تحت طائلة المادة (132) من القانون الجنائي المتعلقة بالقتل الخطأ، وشطبت المحكمة تهمة الإهمال تحت المادة (74) من قانون المهن الطبية التي وجهتها له النيابة وجاء قرار المحكمة حول التهمة أن سلوك المتهم الخطأ والإهمال يشكلان جريمة لأن الطفل توفي بعد إجراء العملية، ورد ممثل الدفاع عن الاختصاصي المتهم أن موكله غير مذنب ولم يقم بإزالة الكلية ودفع بأن الفحوصات أثبتت وجود ضمور في الكلية لعيب خلقى، وأن لديهم شهود دفاع لإثبات دفعه سيقدمهم في قضية الدفاع، وحسب الاتهام فإن الاختصاصي أجرى عملية لصبى عمره (13) عاما بعد سقوطه من جذع شجرة نخيل بالولاية الشمالية ما تسبب في حدوث كسر في يده ورجله وتم إسعافه وقام المتهم بإجراء عملية جراحية استكشافية بيد أن الطفل لم تتحسن حالته الصحية الأمر الذى استدعى نقله إلى الخرطوم وأجريت له فحوصات أخرى أظهرت عدم وجود الكلية اليمنى فيما أكد ذوو المجنى عليه أنهم في وقت سابق أجروا فحوصات وصور أشعة أثبتت وجود الكلية فكانت إجراءات البلاغ.

اليوم التالي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *