أول اتفاقية (سودانية- سودانية) لبناء خط أنابيب بترول

أول اتفاقية (سودانية- سودانية) لبناء خط أنابيب بترول

وقعت وزارة النفط يوم الأحد، أول اتفاقية سودانية بالكامل لبناء خط أنابيب المنتجات البترولية (الخرطوم- مدني) بطول 220 كلم وقطر 12 بوصة، بكلفة 155 مليون جنيه بين المؤسسة السودانية للنفط وشركة جياد للمواسير المحدودة.

ووصف وزير النفط مكاوي محمد عوض، الاتفاقية بالمهمة جداً لجهة أنها أول اتفاقية سودانية بالكامل من حيث تصنيع المعدات (شركة جياد)، ومن حيث التنفيذ (الشركة السودانية لخطوط الأنابيب).

وأشار خلال مراسم توقيع الاتفاقية، إلى أن الخط الذي تبلغ طاقته التصميمية 1,3 مليون طن في العام في مرحلته الأولى ويبدأ من مصفاة الجيلي، سيكون داعماً للاقتصاد بتوزيع المنتجات النفطية للولايات، حيث تتفرع منه خطوط لكل من: ربك والقضارف لتغذية ولاية كسلا وغيرها.

ونوه عوض إلى أن الخط سيقلل من كلفة النقل والضغط على الطرق البرية، وأن الشاحنات سيقتصر دورها على النقل من المستودعات إلى المستهلكين.

ولفت إلى أن الخط يدعم الزراعة والصناعة والنقل بالبلاد، ويساعد في استقرار إمداد المنتجات النفطية باستمرار ووصولها بسرعة عالية وبالجودة المطلوبة، وأن الإدارة العامة للمنشآت النفطية ستتولى مهمة الإشراف على بناء الخط.

وأوضح عوض أن هناك جزءاً مكملاً للمشروع ممثلاً في مستودعات مدني الاستراتيجية، والتي تضم مستودعين للجاز أويل، سعة الواحد 25 ألف متر مكعب، ومستودعي بنزين سعة الواحد 10 آلاف متر مكعب، بالإضافة لمستودعين للبوتجاز سعة الواحد 1500 متر مكعب.

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *