1,2 مليون يورو منحة من الإتحاد الأوروبي للسودان

1,2 مليون يورو منحة من الإتحاد الأوروبي للسودان

تم اليوم بوزارة المالية والاقتصاد الوطني التوقيع على منحة من الكوميسا في إطار الدعم المقدم من الإتحاد الأوروبي بمبلغ 1,249,922 يورو ، ووقع عن حكومة السودان السيد عبد الله إبراهيم علي وكيل التخطيط الاقتصادي بالوزارة فيما وقع عن الكوميسا سكرتيرها العام السيد سنديسو نقوينيا ، بحضور رئيس بعثة الإتحاد الأوروبي بالخرطوم السفير توماس يولسني والسيد عثمان عمر الشريف وزير التجارة.
وأبان السيد عبد الله إبراهيم وكيل التخطيط أن المنحة تأتي ضمن برنامج آليات التكامل الإقليمي RISM ويستفيد منها السودان في مشروع تنفيذ التكامل الإقليمي خلال الفترة 2015- 2016 م متوقعاً أن يصل الدعم إلى أربعة ملايين يورو في العام 2017م، مؤكداً أهمية المشروع الذي ينسجم مع إستراتيجية الدولة خلال 2015- 2016م الخاصة بترقية الصادرات ومع سياسات وبرامج الكوميسا الرامية لتحقيق رؤيتها المتمثلة في مجتمع اقتصادي إقليمي قادر على المنافسة دولياً و تحقيق الازدهار الاقتصادي والسلام , مشيراً إلى أن استفادة السودان في هذه المرحلة من دعم المشروع المقدم من الإتحاد الأوربي تتمثل في تعزيز قدرات أصحاب المصلحة وتسهيل وتحقيق أجندة التكامل الإقليمي , وتسهيل الترويج لبعض السلع المقترحة في أسواق الكوميسا بجانب تعزيز الوعي لبرامج وأنشطة الكوميسا بالتدريب وبناء القدرات , وأبان السكرتير العام للكوميسا أن تخصيص المنحة يأتي في إطار عضوية السودان كواحد من دول التكامل الإقليمي ولموقع السودان الإستراتيجي الذي يربط دول أفريقيا بالدول العربية , كما أنه يلعب دوراً محورياً في هذا الاتجاه وبما يتمتع به من ثروات قومية خاصة في مجال الثروة الحيوانية ولتشجيع السودان على التجارة الحدودية .
من جانبه أكد وزير التجارة عثمان عمر الشريف أهمية المشروع في زيادة صادرات السودان للأسواق الإقليمية والعالمية ، مشيراً إلى أهمية الاستفادة من البنية التحتية التي تربط السودان بدول الجوار بزيادة الصادرات وتعزيز التجارة البينية للكوميسا كأساس لجذب الاستثمارات وزيادة الصادرات إلى الأسواق العالمية , وتسهيل الروابط التجارية للثروة الحيوانية , وكذلك زيادة صادرات الأسمنت والمنتجات البلاستيكية والأدوية والجلود والمواد الغذائية.

 

سونا

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *