وفاة طفلين أسبوعياً وإصابة (1173) طفلاً بالأنيميا المنجلية السيلاثيميا وأمراض الدم المشابهة

كشفت الجمعية السودانية لمرضى الأنيميا المنجلية السيلاثيميا، وأمراض الدم المشابهة، عن وفاة ما بين طفل إلى طفلين اسبوعياً، وإصابة (1173) طفلاً بالأنيميا المنجلية السيلاثيميا، وأمراض الدم المشابهة بالسودان في الفئة العمرية مابين (1 ـ 14) عاماً، ونوهت الجمعية الى ارتفاع تكلفة الدواء التي تقدر بمبلغ (5) ملايين جنيه للطفل الواحد في الشهر، بجانب ارتفاع تكاليف زراعة النخاع العظمي التي تصل إلى (35) ألف دولار، ولفتت إلى عدم وجود أية مساهمات من الجهات الرسمية في علاج المصابين، ودعت رئاسة الجمهورية للتدخل العاجل لحل الإشكالات ودعم المرضى.
وكشف سكرتير عام الجمعية محمد محجوب لـ(الجريدة) أمس، عن وفاة ما بين طفل إلى طفلين أسبوعياً، وأشار إلى وجود مئات الأطفال الذين يعانون من أمراض الدم المختلفة دون أن تمتد لهم يد العون، بجانب عدم توفر الصفائح الدموية التي يحتاجها المرضى، ونبه إلى أن كثيراً منها يتم الحصول عليه بالمجهود الفردي.
وقال سكرتير عام الجمعية إن الاحتفال باليوم العالمي للسلاثيميا غداً السبت يهدف للتفاكر حول كيفية توفير الأدوية المنقذة للحياة.

الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *