الوطني يكذِّب التسريبات حول أسماء الوزراء والولاة

أكد المؤتمر الوطني، عدم وجود صفقات ثنائية مع الأحزاب لإشراكها في الحكومة المقبلة، كاشفاً عن شروع لجنة الاتصال بالأحزاب والقوى السياسية في وضع رؤيتها حول التشكيل الحكومي القادم، نافياً صحة التسريبات المتداولة حول أسماء الوزراء والولاة.

وقال أمين الأمانة العدلية بالحزب الفاضل حاج سليمان، للمركز السوداني للخدمات الصحفية، إن المؤتمر الوطني سيشرك أكبر قدر من الأحزاب والحركات الموقعة على السلام في الحكومة القادمة بالمركز والولايات.

وأوضح أن لجنة تقييم أداء الحزب في الانتخابات المكونة بقرار من رئيس القطاع السياسي سترفع تقريرها للمكتب القيادي للحزب خلال الأيام القادمة، مؤكداً رضاءهم عن العملية الانتخابية.

وأكد حاج سليمان، عدم وجود صفقات ثنائية بين المؤتمر الوطني وأي حزب سياسي فيما يتعلق بتولي مواقع تنفيذية في التشكيل الوزاري الجديد والهيئة التشريعية القومية والمجالس التشريعية بالولايات.

ووصف التسريبات المتداولة بمواقع التواصل الاجتماعي والوسائط الإعلامية، حول أسماء المرشحين للمناصب الدستورية، بأنها تكهنات غير صحيحة.

اس ام سي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *