مقتل رجل وابنه من قبل جماعة سلفية بقرية برانكو بالجزيرة

قتل رجل وابنه وأصيب شخص آخر في قرية برانكو شمال الهلالية مساء أمس من قبل ثلاثة أشخاص حاولوا منع إقامة حفل زواج.
وحسب شهود العيان فإن شباباً يقال إنهم ينتمون لجماعة سلفية حاولوا منع إقامة حفل زواج وبدأوا نقاشاً مع صاحب المنزل واحتد النقاش وتحول إلى شجار قتل فيه الرجل وابنه بعد هجوم الجناة الثلاثة عليهم بسكين وساطور.
وأكد شهود العيان أن الابن فارق الحياه في الحال، ثم توفي الأب بعد وصوله المستشفى، وتم حجز شخص ثالث أصيب أثناء الهجوم بمستشفى مدني وهو في حاله خطرة.
تم اتخاذ كافة الإجراءت القانونية وألقت الشرطة القبض على سبعة إخوة متهمين بارتكاب الجريمة.
وتم تشييع جثامين الرجل وابنه وسط حضور كبير لقوات الشرطه خشية الانفلات الأمني نسبة لحالة الاستياء التي تسود قرية برانكو جراء الجريمة الشنيعة.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *