نشطاء يطالبون الخبير المستقل بتكثيف اتصالاته لرفع العقوبات

توقع نشطاء في مجال حقوق الإنسان بالسودان، أن يُحدث الخبير المستقل لحقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة اريستيد نوسين، اختراقاً في الملف نظراً للترتيبات الجيدة التي سبقت زيارته للبلاد، مطالبين بتكثيف اتصالاته لرفع العقوبات القسرية على السودان.
وطالب مدير مركز الخرطوم لحقوق الإنسان، د. أحمد المفتي، الخبير المستقل، بمواصلة اتصالاته مع الجهات ذات الاختصاص لتطبيق القرار الأممي الخاص برفع العقوبات الأحادية على السودان، بسبب تأثيرها السلبي على ملف حقوق الإنسان بالبلاد.
وقدّم المفتي تنويراً للخبير المستقل شرح فيه نشاطات مركزه المتعلقة بنشر ثقافة الحقوق، داعياً المسؤول الأممي للاهتمام بحقوق الإنسان الاقتصادية والاجتماعية، جنباً إلى جنب مع الحقوق السياسية وبناء قدرات الحكومة ومنظمات المجتمع المدني.
وأشار إلى إمكانية أن يُحدث الخبير الجديد اختراقاً في ملف حقوق الإنسان، نسبة للترتيبات الجيدة التي سبقت الزيارة.
من ناحيته، أبدى الخبير المستقل لحقوق الإنسان، استعداده للتعاون مع منظمات المجتمع المدني في السودان، لنشر الوعي الحقوقي بين المواطنين.
وأشار إلى أن التفويض الممنوح له في الفترة الحالية، يتعلق بتقييم أوضاع حقوق الإنسان بعد الجلوس والاستماع من الجهات المعنية.

شيكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *