غرائب ومفارقات سوق السيارات السوداني الذي يخضع لعقلية السماسرة وأمزجتهم !!

متابعات ـ سوداناس

كتب الأستاذ / غسان حامد المختص في سوق السيارات ، بحسب رصد موقع ( سودناس الالكتروني ) كتب عن سوق السيارات السوداني المحير الذي يخضع لأمزجة وعقلية السماسرة وجاء في مقال أ . غسان

السوق السوداني حافل بالكتير من المفارقات الغريبة والمحيرة ودي محاولة لحصرها مناقشتها و ياريت كل الناس تشارك معانا ومن بعض المفارقات:

انو اي تلاتة سماسرة شبه اميين قاعدين مع ست شاي تحت ضل شجرة ممكن يفتوا بالدليل القاطع بعدم جودة مكينة الكورولا الجديدة لانها ألمونيوم. وانو القيتز ما نافعة لانها تلاتة شيالات. وانو اليارس ماكويسة لانو مساعداتها بتبوظ.

من مفارقات السوق السوداني انو بيعتبر جيب النظارة والدرج الدبل من مواصفات الرفاهية و جيب النظارة دا بالذات ممكن يطرشق البيعة مع انو ممكن يكون لا البايع ولا الشاري بيلبسوا نظارات.

ومن مفارقات السوق السوداني انو الفيستو اغلى من النوبيرا 2 رغم انو النوبيرا سيارة شرطة في بعض الدول وتمتلك تكنلوجيا كانت تعتبر رائدة على مستوى العربات الكورية على وقتها.

من برضو مفارقات السوق السوداني انه السوداني مستعد يدفع في عربية سعرها الحقيقي 40 الف يدفع فيها 80 الف عشان اقتصادية وما بتصرف بنزين.

كمان من مفارقات السوق السوداني انك ممكن تشتري عربية سوناتا موديل حديث أو لانسر شبه جديدة بسعر البتاعة الاسمها إيون .

من مفارقات سوق السيارات السوداني انو الجمارك السودانية بتربح في العربية اكتر من الشركة المصنعة والوكيل مجتمعين.

و من مفارقات السائق السوداني انو المعيار الاول في اختيار السيارة هو معدل استهلاك البنزين وراي سماسرة الكرين فيها دون اعتبار لنتائجها في اختبارات التصادم ومتانة الهيكل و اعتماديتها وعمرها الافتراضي ودون مراعاة لسلامته وسلامة اسرته.

ايضا من مفارقات سوق السيارات السوداني انه كثير من العربات الصينية الحايمة في شوارعنا حصلت على درجة زيييرو في اختبارات التصادم وممنوعة من دخول الدول المحترمة واوروبا. وياحليل النقل الميكانيكي.!!!

من المفارقات انو بعض السودان بيشحنوا اطفالهم واسرهم وبسافروا بيهم بي عربات ناس اي تن وفيستو واتوس ودي عربات مفروض ما يخلوها تقطع الكباري خليك من السفر لمسافات طويلة وبسرعات عالية !!!

ايضا من المفارقات في سوق تأمين السيارات السوداني انو في زيادة سنوية في قيمة تامين سيارتك بغض النظر عن كونك ما حصل عملت اي حادث مع انه معظم شركات التامين برة بتنقص ليك قيمة التامين في العام الجديد اذا ما عملت اي حادث في االعام السابق كنوع من التحفيز لك.

ومن مفارقات السائق السوداني قناعته بضرورة غسيل السيارة بالديزل متجاهلين ان الديزل يسبب تلف القطع المطاطية والجلود والوصلات والاسلاك والخراطيش لدرجة ان السلطات في السعودية منعت المغاسل من استخدام الديزل في غسيل السيارات لخطورته على اجهزة الفرامل ومنظومة التعليق.

ومن مفارقات السائق السوداني انو وكنوع من العناية بالسيارة لازم يغسلها يوميا بصابون غسيل العدة بالرغم من احتواءه على مواد كاوية ومركبات كيميائة حارقة مخصصة لتفكيك اشد الدهون مما يلحق الضرر بطلاء السيارة ويزيل طبقة الحماية عن الطلاء.

من مفارقات السائق السوداني انو بمجرد مايشتري عربية جديدة وقبل الكرامة بشغل المكيف ويقعد يسابق او يسافر بيها دون اعتبار لفترة الترويض التي يوصي بها الكاتالوج بعدم تشغيل المكيف وعدم تجاوز سرعة 80 ك/س في اول الف كيلو متر.

سوداناس

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

1 تعليقات

  1. أحمد الخير عثمان الفكي

    صراحة معلومات قيمة جداً وشكلي ح استفيد منها جداً جداً
    تشكر أيها الأخ
    اما فيما يخص السماسرة والله ضيعونا وحرمونا من كونك يكون عندك سيارة مخترمة
    أولاً بسبب انك ما تقدر تبيع سيارة عجبتك وهم مطلعين فيها كلام زي مثلاً جيب النظارة والمساعدات والتلاته شيالات
    حقيقة عملية تطمم البطن
    بقول للسماسرة اتقو الله في الناس وأكلو لقمة حلال المال رايح

    الرد

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *