الفنان أحمد عز يستنفد كل طرق الهروب من الحكم فى دعوى إثبات نسب توأم زينة

تصدر محكمة الأسرة، برئاسة المستشار رفيق السعدى، غد الخميس، قرارها فى الدعوى المقامة من الفنانة زينة ضد الفنان أحمد عز، التى تطالب فيها بإثبات نسب أبويته لطفليها التوأم، حيث استنفد الفنان أحمد عز كل طرق الهروب من إصدار حكم فى الدعوى، وذلك بعدما رفضت محكمة استئناف القاهرة، اليوم الأربعاء، طلب رد هيئة محكمة الأسرة بمدينة نصر المقدم من الفنان أحمد عز فى الدعوى المقامة ضده من الفنانة زينة لإثبات نسب طفليها، وقررت تغريمه 3 آلاف جنيه. وكانت محكمة الأسرة أحالت القضية إلى الطب الشرعى لإجراء تحليل الـ”dna” للفنانين وطفليها التوأم واستلمت تقرير الطب الشرعى، الذى تضمن حضور الفنانة زينة إلى المصلحة 3 جلسات، الأولى بتاريخ “16 ديسمبر” والثانية “30 ديسمبر” 2014 والثالثة والأخيرة “17 يناير” 2015، فى المواعيد، التى حددتها لإجراء تحاليل البصمة الوراثية الـDNA، كما تضمن تغيب “عز” عن حضور الجلسات الثلاث بحجة عدم وجود وثيقة زواج بينه وبين الفنانة زينة وأنه سيجرى تحليل dna” بأمريكا. كانت الفنانة زينة وطفلاها حضروا 3 جلسات بمقر مصلحة الطب الشرعى، ولم تخضع لإجراء التحاليل، الذى يستلزم وجود الطرفين ولا يجوز إجراؤه لأحدهما دون الآخر. وقال الدكتور أحمد مهران، أستاذ القانون العام بكلية الحقوق جامعة بيروت لـ”اليوم السابع” إن رفض محكمة استئناف القاهرة طلب الرد يعنى المضى فى سير الدعوى، وإن هيئة المحكمة التى تنظرها سوف تحكم فيها. وتوقع مهران 3 سيناريوهات فى جلسة الغد، هى إما تطلب من أحمد عز إجراء التحليل للمرة الأخيرة، أو أن تحجز القضية للحكم أو تعتبر تغيبه قرينة ضده، وثم تقضى بإثبات النسب وفى هذه الحالة من حق زينة أن تكتب الصغيرين باسمه أبًا لهما وتقيم ضده نفقة رعاية صغير أو تعيد المحكمة القضية للمرافعة مرة أخرى، وذلك حال تقديم أوراق جديدة لها.

 

اليوم السابع

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *