محامي أسر شهداء سبتمبر: الخبير المستقل طالب الحكومة بلجنة تحقيق مستقلة

أعلن محامي الاتهام في قضية أحداث سبتمبر، مطالبة الخبير المستقل لحقوق الإنسان أريستيد نونونسي للحكومة السودانية بتشكيل لجنة تحقيق مستقلة في أحداث سبتمبر 2013م، إنفاذاً لقرارات مؤتمر مجلس حقوق اﻻإسان بجنيف عام 2014م.
وطبقاً لمحامي الاتهام في قضايا الشهداء المعتصم الحاج، فقد وعد أريستيد خلال لقائه وفداً من أسر شهداء أحداث سبتمبر يتضمن الناطق الرسمي باسم الأسر عبدالباقي الخضر والد (الشهيدة سارة) وممثلين من الأسر، وعد برفع الملف مرة أخرى للمجلس في سبتمبر المقبل.
وبحث الوفد مع الخبير المستقل أمس آخر التطورات في ملف شهداء سبتمبر، وقال المعتصم عقب اللقاء: أوضحنا للخبير إننا ﻻ زلنا ننتظر قيام حكومة السودان بتشكيل لجنة مستقلة ومحايدة للتحقيق في أحداث سبتمبر وأكدنا له أهمية استعجال تكوين اللجنة لتضع الأمور في نصابها.
وأضاف: أشرنا إلى طول المدة التي قضاها ملف أحداث سبتمبر بين أضابير ملفات الحكومة دون تقدم يذكر مما جعل أولياء دم الشهداء يشعرون بالظلم والضيم من تباطؤ الإجراءات، وأوضح أن الخبير استفسر عن المعلومات التي تخص الضحايا وعددهم ووعد برفع الملف إلى المجلس في المؤتمر المزمع انعقاده في سبتمبر 2015م.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *