نصر الله يخيّر اللبنانيين بين القتال في سوريا أو الذبح والسبي

نصر الله يخيّر اللبنانيين بين القتال في سوريا أو الذبح والسبي

رغم ادعاءات حزب الله اللبناني الانتصار والتقدم في القلمون، المعركة التي كان ينتظرها الجميع بوصفها معركة حاسمة، فإن تصريحات نصر الله الأخيرة تنم عن تخوفات كبيرة في الحزب حاول نصر الله إسقاطها على لبنان بوصفها مخاوف اللبنانيين جميعا.

وفي لقاء مع جرحى الحزب بمناسبة “يوم الجريح” قال نصر الله، إن الخطر الذي يهددنا هو خطر وجودي شبيه بمرحلة العام 1982، مخوفا اللبنانيين من أن التكفيريين سيجتاحون اللبنانيين.

ونقلت صحيفة الأخبار التابعة لحزب الله عن نصر الله قوله: “سنقاتل في كل مكان، بلا وجل ولا مستحى من أحد، سنقاتل بعيون مفتوحة، ومن لا يعجبه خيارنا فليفعل ما يراه مناسبا له”.

ويتحدث نصر الله عن المدن السورية كما لو أنها لبنانية، وفي قلب لبنان قائلا: “لا نهتم لتوهين الإنجازات التي تحققها معاركنا ويقوم البعض بإنكارها. ولو سقطت كل المدن، فلن يحبط هذا الأمر عزيمتنا”.

 

دنيا الوطن

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *