الرئاسة الموريتانية تلغي وليمة الوزراء ترشيداً للنفقات

الرئاسة الموريتانية تلغي وليمة الوزراء ترشيداً للنفقات

ألغت الرئاسة الموريتانية الغداء الوزاري الذي كانت تقيمه بعد كل اجتماع وزاري. وقالت مصادر مطلعة إن رئاسة الجمهورية ألغت الغداء الذي كان مبرمجا كل يوم الخميس بعد اجتماع مجلس الوزراء.

وأكدت المصادر أن العرف قضى أن تقيم الرئاسة مأدبة غداء بعد كل اجتماع أسبوعي لمجلس الوزراء، ويكون عادة يوم الخميس، أحيانا يحضرها الرئيس وأحيانا يحضره فقط الوزراء ومستشارو الرئاسة.

ولم تعرف دوافع هذا الإجراء الذي يعتبر الأول من نوعه منذ استقلال موريتانيا التي ظلت الرئاسة تقدم الولائم لوزرائها بعد انتهاء اجتماعهم، وحتى في فترات الانقلابات وتغير نظام الحكم ظلت هذه العادة مرافقة لكل نظام سياسي.

غير أن مصادر مطلعة أكدت أن الدافع الرئيسي لإلغاء الغداء الوزاري هو ترشيد النفقات، وأضافت أنه تم اكتشاف تجاوزات في الفواتير، ما أثر على الميزانية المخصصة للرئاسة.

وكان الرئيس الموريتاني قد أصدر في بداية حكمه أوامر بقطع أرصدة الهواتف النقالة عن الوزراء، بعد اتهامهم بتبذير الأموال العمومية وتضخيم حجم الفاتورة السنوية للهواتف النقالة، وطالب الوزراء بأداء الفواتير وتحمل تكلفة الاتصالات الهاتفية التي يجرونها، سواء تعلق الأمر بالمهام الرسمية أو الشخصية.

 

اخبار العربية

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *