القبض على قياديين ميدانيين للعدل والمساواة هربا من معركة (قوز دنقو)

وقع اثنان من القادة الميدانيين لحركة العدل والمساواة المتمردة اللذين شاركا في معركة (قوز دنقو) برتبتي (عميد وعقيد)، في قبضة السلطات الأمنية بولاية جنوب دارفور بعد هروبهما من المعركة الأخيرة التي كبدت فيها القوات المسلحة وقوات  الدعم السريع، حركة العدل والمساواة  خسائر فادحة في المؤن والأرواح. ونقلت مصادر خاصة لـ(المجهر) أن القياديين كانا ضمن طاقم قيادة قوات حركة العدل والمساواة حتى وصلا أرض المعركة لكنهما تمكنا من الهروب، وأوضح (المصدر) أن (العميد) هرب واحتمى بأسرة بمنطقة (قوز دنقو) لكن السلطات رصدت تحركاته وألقت القبض عليه، فيما سلم (العقيد) نفسه لقسم شرطة بالقرب من مدينة نيالا طالباً تسليمه إلى أقرب قيادة للقوات المسلحة. وكشف في التحقيق أنه هرب من أرض المعركة بواسطة عربة، لكن إطاراتها هلكت تماماً قبل وصوله إلى وجهته التي ضل طريقها.وكانت القوات المسلحة قد حققت نصراً كبيراً على قوات حركة العدل والمساواة بقيادة المتمرد “جبريل إبراهيم” في الشهر الماضي بمنطقة (قوز دنقو)، واستولت على (162) سيارة وعدد كبير من الأسلحة الثقيلة وأسرت عدداً كبيراً من قواتها.

 

 

المجهر السياسي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *