“الترابي” يطرح نظاماً لدمج التنظيمات السياسية ذات الخلفيات المشتركة في كيان واحد

“الترابي” يطرح نظاماً لدمج التنظيمات السياسية ذات الخلفيات المشتركة في كيان واحد

أكد المؤتمر الشعبي أن النظام الخالف الذي طرحه الأمين العام للحزب د.”حسن الترابي”، يدعو لاندماج الأحزاب والتنظيمات السياسية ذات الخلفيات المشتركة في كيان واحد، يعبر عن قضاياهم المشروعة.وقالت أمينة المرأة بالحزب د. “سهير أحمد صلاح” بحسب المركز السوداني للخدمات الصحفية، إن النظام الخالف سيتصدى لحل أزمات الواقع السياسي والاقتصادي والاجتماعي بمشاركة الجميع، موضحة أن النظام يهدف لتوحيد أهل السودان برؤية جديدة لتلافي سلبيات الممارسة السياسية السالبة بالبلاد. وزادت قائلة: يمكن تغيير اسم المؤتمر الشعبي إذا اتفقنا في هذا التحالف والائتلاف وندعو كافة القوى السياسية للوحدة والاندماج. وأكدت “سهير” أن النظام هو مشروع مستقبلي يؤسس لمرحلة جديدة للتعامل مع قضايا البلاد بشكل ممنهج وسليم، يقلل من التشاكسات ويتيح ممارسة ديمقراطية حقيقية وشفافة.

 

 

المجهر السياسي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *