“الفيدرالي” يرسل رؤيته للمؤتمر الوطني بشأن المشاركة في الحكومة

كشف حزب الأمة الفيدرالي عن رفع رؤيته للمشاركة في الحكومة المقبلة لحزب المؤتمر الوطني، في وقت لفت فيه عبد الحفيظ الصادق الأمين العام للحزب إلى مفاجآت يعلن عنها الحزب في القريب العاجل بانضمام قيادات مؤثرة من حزب الأمة القومي إلى الحزب. وقال عبد الحفيظ في تصريحات صحفية أمس (السبت) عقب اجتماع المكتب القيادي للحزب، إن الاجتماع طرح المشاركة مع الوطني للنقاش، لافتاً إلى إعداد الحزب رؤية متكاملة لشكل الشراكة في الحكومة المقبلة التي سيتم تشكيلها بعد تنصيب الرئيس البشير، مبيناً أن مطالبة الحزب بأن يتم تمثيله في كل مستويات الحكم بالولايات وعلى مستوى مجلس الوزراء الاتحادي باعتباره من أكبر الأحزاب التي شاركت في الانتخابات الماضية، إضافة إلى أنه عقد العديد من المؤتمرات القاعدية والقطاعية من بين جميع الأحزاب المشاركة. إلى ذلك أشار الصادق إلى مناقشة المكتب السياسي لمبادرة الحزب الخاصة بتوحيد كيانات حزب الأمة، ولفت إلى أن انضمام عدد كبير من القيادات الأنصارية للحزب يجعله منطقة إلتقاء لكل الأنصار، مشيراً إلى إعلان قيادات حزب الأمة المتحد بولايتي الجزيرة ونهر النيل الانضمام بكل عضويتهم للحزب خطوة في اتجاه تجميع كيانات الأنصار في حزب واحد. في سياق آخر كشف الأمين العام لحزب الأمة الفيدرالي عن تشكيل لجنة لدراسة أسباب الصراع القبلي في ولايات درافور ورفع توصيات للحلول، بجانب عدد من اللجان السياسية وعهد إليها بملفات تتعلق بالسلام والتنمية والتحول الديمقراطي

اليوم التالي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *