منصور أرباب: عزل جبريل إبراهيم قرار نهائي

منصور أرباب: عزل جبريل إبراهيم قرار نهائي

قطع المهندس منصور أرباب يونس، بأنه الرئيس الشرعي لحركة العدل والمساواة بقرار من المجلس التشريعي، الذي شدد على أنه عقد سلسلة من الاجتماعات وقرر عزل الرئيس السابق الدكتور جبريل إبراهيم، لافتاً إلى أنه تم تكليفه بقيادة مرحلة انتقالية بدأت من الثاني والعشرين شهر مايو المنصرم، معتبرًا أنه من الناحية الدستورية ووفقاً لنظم وقوانين الحركة فإن إجراء العزل كان قانونياً ودستورياً، وأردف:” ومن لم يرد أن يلتزم به فذاك شأنه”.

واتهم أرباب في حوار مع “الصيحة” ــ ينشر لاحقاً ــ رئيس الحركة المعزول جبريل إبراهيم بانتهاج سياسة العزل والإقصاء من المشاركة في صناعة القرار، علاوة على خلقه بيئة طاردة، وقال: “جبريل قفز بالحركة ومقدراتها في مجاهل بقرار أحادي غير مدروس ولا محسوب العواقب وأنها خسرت على إثر ذلك معركة النخارة”، متهماً جبريل بكتابة بيان باسم رئيس المجلس التشريعي الدكتور الطاهر آدم الفكي، ويلفت أرباب الى أنهم يبحثون عن السلام، وقال:”نبحث عن السلام الدائم الذي يعالج جذور المشكل السوداني، السلام يحتاج إلى إرادة حقيقية وهذا ما لم نتحسسه من الطرف الآخر.

صحيفة الصيحة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *