مقتل رجلي شرطة في هجوم نادر قرب أهرامات الجيزة

مقتل رجلي شرطة في هجوم نادر قرب أهرامات الجيزة

قالت مصادر أمنية إن مسلحين يستقلان دراجة نارية قتلا اثنين من رجال شرطة السياحة والآثار المصرية على طريق يؤدي إلى أهرامات الجيزة اليوم الأربعاء في هجوم نادر قرب منطقة أثرية.

ولم تعلن أي جماعة على الفور مسؤوليتها عن الهجوم لكن إسلاميين متشددين يهدفون إلى إسقاط الحكومة قتلوا في السابق مئات من رجال الشرطة والجيش في نقاط تفتيش ومعسكرات ومراكز شرطة.

ووقع أغلب الهجمات بعد أن أعلن الجيش في منتصف 2013 عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين بعد احتجاجات حاشدة طالبت بإنهاء حكمه الذي استمر عاما.

ومن ناحية أخرى قالت مصادر أمنية في محافظة شمال سيناء إن جنديا قتل اليوم في نقطة تفتيش قرب مدينة الشيخ زويد برصاصة في الرأس أطلقها عليه قناص.

وتراجعت حركة السياحة أحد أهم مصادر الدخل والعملة الأجنبية لمصر في أعقاب انتفاضة 2011 التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك.

وقالت المصادر إن الهجوم على رجلي الشرطة وقع على بعد نحو 30 مترا من نقطة تفتيش تؤدي إلى هضبة الأهرامات على الأطراف الغربية للقاهرة.

وأكدت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية وقوع الهجوم في منطقة الأهرامات في محافظة الجيزة التي تجاور القاهرة. وقالت نقلا عن مصادر أمنية إن رجلي الشرطة قتلا بوابل من الرصاص.

وقال مدير عام منطقة آثار القاهرة والجيزة كمال وحيد في بيان أصدرته وزارة الآثار وتلقت رويترز نسخة منه إن الهجوم وقع بعيدا “عن المداخل الرئيسية أو الفرعية المخصصة لدخول زائري المنطقة الأثرية أو العاملين بها”.

وأضاف “حركة الزيارة تسير بشكلها المعتاد دون أي تغيير في مواعيد الزيارة.”

القدس العربي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *