التفاصيل الكاملة لمحاولة اغتيال ونهب نائب مدير بنك بالفاشر

زارت (المجهر) مساء أمس (الخميس) نائب مدير بنك النيل الأزرق المشرق فرع الفاشر بولاية شمال دارفور “داوود الطاهر شارف” الذي تعرض لمحاولة اغتيال ونهب عربته بالقرب من منزله بحي (المعهد) بالفاشر بولاية شمال دارفور على يد مسلحين يستقلون عربة مدججة بالأسلحة الثقيلة، زارته بإحدى المستشفيات الخاصة بالخرطوم، وكشف ملابسات الحادثة قائلاً:
(كنت في طريقي إلى منزلي بحي (المعهد) وعند وصولي، وقبل أن أنزل من العربة فوجئت بشخص وقد وضع مسدساً على رأسي ويطالبني بالاستسلام لكنني رفضت رغم أن برفقتي طفلاً في السادسة من عمره)، وأضاف “داوود”: (سددت لحامل المسدس لكمة قوية أطاحت به أرضاً وسقط منه المسدس وبعدها تحركت مسرعاً بالعربة لكن زميله أطلق ناحيتي وابلاً من الرصاص واخترقت إحدى الرصاصات كتفي من الخلف وخرجت من الأمام وأخرى أصابتني في (الحنك).. ورغم الإصابة الجسيمة واصلت قيادتي للسيارة وطاردوني بسيارتهم وهم نحو خمسة أشخاص وصوبوا ناحية عربتي وابلاً من الرصاص، لكنني لم أستسلم رغم رؤيتي لجلبابي وقد غمرته الدماء وواصلت قيادتي للسيارة بتركيز حتى اقتحمت مقر شرطة الولاية).. وقال إن الشرطة أسرعت بنقله إلى المستشفى، وحمد الله على أن الطفل لم يصبه مكروه رغم أن إحدى الرصاصات اخترقت البوابة التي يجلس بجوارها.
يشار إلى أن الصحيفة قد التبس عليها في خبر الأمس في صفة الرجل، حيث أوردت أن مدير البنك “العريس إبراهيم حامد” هو من تعرض للحادثة، والصحيح أن المصاب هو نائب المدير.. وتعتذر الصحفية لمدير البنك على اللبس، وتؤكد حرصها على توضيح الحقائق، وتطمئن ذويه بأنه بصحة جيدة.

المجهر السياسي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *