تعرّف على أحدث الطرق التكنولوجية لمحاربة الغش في الامتحانات..!

يجتاز ملايين الطلاب عبر العالم في هذه الفترة من العام امتحانات نهاية السنة، و تبقى أهم هذه الامتحانات هي تلك المؤهلة للحصول على شهاة الباكلوريا، و يبقى أكبر تحدي أمام المشرفين و هيئة التدريس هي محاربة عمليات الغش و التي أصبحت ظاهرة عالمية و غير مقتصرة على دولة بعينها.

و مع تطور طرق الغش بالنسبة للطلاب حيث أصبحوا يبتكرون وسائل متطورة و صعبة الكشف أصبح من الضروري في الجهة الأخرى على المشرفين على الامتحانات مواجهة هذا الأمر بطريقة أكثر احترافية و تمكنا، و هو ما أصبحنا نراه في الفترة الأخيرة، لكن ذكاء المسؤولين في الصين أرشدهم إلى طريقة تكنولوجية جديدة.

و في كل سنة في الصين يجتاز أكثر من 9 ملايين طالب امتحان شهادة الباكلوريا أو “Gaokao” بالصينية، و هو ما يجعل من عملية مراقبتهم و محاربة الغش داخل الفضاءات الكبيرة المخصصة للامتحانات أمرا جد صعب، و هو ما دفع المشرفين إلى استخدام وسيلة تكنولوجية حديثة، و يتعلق الأمر بالطائرات من دون طيار.

و حسب وسائل الإعلام الدولية فإن التجربة الأولى جرت في منطقة “لويانغ” حيث تم إطلاق طائرة من دون طيار من أجل مراقبة الطلاب أثناء فترة الامتحان، و تتميز هذه الطائرة بكونها مجهزة بوسائل رصد و تشويش تمكن من رصد و تتبع إشارات الراديو على مدى كيلومتر واحد و المنبعثة من أجهزة الاتصال التي يتوفر عليها الطلاب من أجل التواصل فيما بينهم أو مع أشخاص أخرين خارج فضاء الامتحان من أجل الغش ثم التشويش عليها لمنع أي تواصل، بالإضافة إلى أن الطائرة قادرة بدقة على تحديد مكان انبعاث إشارات الراديو.

و يتحكم المشرفون على الامتحانات بهذه الطائرات من دون طيار عن طريق حواسيب لوحية مجهزة بتطبيق خاص لهذا الغرض.

المحترف

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *