أبوقردة: الشركات رفضت استيراد “169” نوعاً من الأدوية المنقذة للحياة

رفضت بعض شركات الأدوية استيراد (169) نوعاً من الأدوية المنقذة للحياة بزعم أن تكلفتها عالية ولا تحقق أرباحاً، وكشفت وزارة الصحة الاتحادية عن توفير مبلغ (12) مليون يورو خلال عام واحد بعد تفعيل تجربة الشراء الموحد للأدوية من الإمدادات الطبية ومن كل مؤسسات الدولة العلاجية, وأكد الوزير بحر إدريس أبو قردة في تصريحات صحافية بالبرلمان أمس (الثلاثاء)، رفض شركات الأدوية استيراد بعض أنواع الأدوية المنقذة للحياة بحجة أنها لا تحقق أرباحا وتكلفتها عالية، ونبه إلى أن قانون الإمدادات الطبية يلزم الصندوق بتوفير الأدوية المنقذة للحياة بأسعار معقولة وبسعر موحد بكل الولايات، وأقر وزير الصحة بتحديات تواجه الإمدادات الطبية تتمثل في ترحيل الأدوية إلى الولايات وتوفير مخازن مهيأة للتخزين. في الأثناء أجازت اللجنة البرلمانية المكلفة بمراجعة المراسيم المؤقتة برئاسة عضو البرلمان عمر آدم رحمة، مرسوم قانون الصندوق القومي للإمدادات الطبية، الذي أعاده البرلمان السابق للجنة المكلفة للخلاف حول بعض النقاط فيه، وقال رحمة في تصريحات صحفية إن المرسوم أصبح قانونا فيه انحياز كامل للمواطن ويلزم القانون الإمدادات الطبية بتوفير أدوية بمواصفات جيدة وبسعر موحد للأدوية بكل ولايات السودان بجانب توفير الأدوية المنقذة للحياة بأقل أسعار ممكنة، ولفت إلى أن الصندوق القومي للإمدادات الطبية مؤسسة غير ربحية ولا مجال فيها للإدارة غير الرشيدة .

صحيفة اليوم التالي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *