قيادي بالوطني ينتقد وصف “المهدي” للدولة بالفاشلة وتحريضه للبرلمان الأوربي

شن المؤتمر الوطني هجوماً عنيفاً على “الصادق المهدي” عقب البيان الذي نشره، وطالب فيه البرلمان الأوربي بتطبيق الفصل السابع بشأن الحوار الوطني القائم، وتشكيل قوى المعارضة تحت مسمى (قوى المستقبل) ونعته للسودان بالدولة الفاشلة.
وقال رئيس اللجنة العدلية بالمؤتمر الوطني “الفاضل حاج سليمان” لــ(المجهر)، بأنه لا يدري لماذا اتجه “الصادق” إلى البرلمان الأوربي وما دخله بالقضايا السودانية، وكيف لقيادي مثله كان رئيساً للدولة بأن يذهب إليهم وهم معروفون بموقفهم اتجاهنا بأنهم يبحثون عن مصالحهم .
وهاجم “الفاضل حاج سليمان” في حديثه تعليق “المهدي” بأن السودان دولة فاشلة. وقال: إذا كان السودان دولة فاشلة فالصادق المهدي هو الذي أسس فشلها لأنه تولى قيادة هذه الدولة وتسبب في الفشل لها، وحديثه بالبرلمان الأوربي لا يفسر إلا أنه يحن للاستعمار.
وأكد “الفاضل” بأن على قوى المعارضة ممارسة حقها من داخل السودان، مشيراً إلى أن “الصادق” من حقه العودة إلى الوطن ولن يعتقل إذا قرر العودة وممارسة عمله السياسي من الداخل. وأردف: حديث الرئيس في خطابه يوم تنصيبه قال بأنه عفى عن كل المعارضين، و”الصادق” شخصية لها وزن وقيمة سياسية ولها اعتبارية خاصة لدى السلطة الحاكمة. واسترسل قائلاً: نحن نرحب في المؤتمر الوطني بكل القيادات التي تمارس حقها المدني والسياسي من الداخل.

المجهر السياسي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *