أحزاب الحوار تتهم “المؤتمر الشعبي” بخيانة خارطة الطريق

اتهمت أحزاب المعارضة المشاركة في الحوار المؤتمر الشعبي بخيانة خارطة الطريق، وأكدت أنه يعمل لإرضاء المؤتمر الوطني، وجردت الناطق الرسمي باسم الآلية الأمين السياسي للمؤتمر الشعبي، كمال عمر، من حق التصريح باسمها، وأكدت عدم تفويضها له، وأوضحت أنه لا يعبر إلا عن نفسه، وقالت إن كمال عمر خارج عن تحالف الأحزاب المعارضة المحاورة.

وشن الأمين العام لتحالف الأحزاب المعارضة المحاورة، العميد ساتي سوركتي، في تصريح لـ”التغيير”، هجوماً على المؤتمر الشعبي، واتهمه بالتسويق للمؤتمر الوطني، متهماً إياه بخيانة خارطة الطريق والاتفاق الذي أبرمه مع أحزاب المعارضة التي تتكون من 16 حزباً لإرضاء الوطني، وقال إنه ضحى بكل هذا من أجل الوطني، ولفت إلى أنه الوحيد المخول له التحدث باسم الأحزاب المعارضة، وتابع “لا يحق لكمال عمر أن يفصل من شاء من الآلية ويعيد من يشاء”، وطالب المؤتمر الوطني بأن يدير الحوار بالحد الأدنى من الأمانة.

صحيفة التغيير

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *