علي عثمان: موقف البشير أكد أصالة معدن القيادة السودانية

قال علي عثمان محمد طه، القيادي في المؤتمر الوطني بعد استقباله المشير عمر البشير، رئيس الجمهورية العائد من المشاركة في قمة جوهانسبيرج: “دائما نقول إن المنح في صنائع المحن”، وأضاف أن هذا الموقف يتكرر الآن ليؤكد أصالة معدن القيادة السودانية وموقع السودان في القرن الأفريقي.

واعتبر طه في تصريحات صحفية أمس (الاثنين) بمطار الخرطوم الموقف تقوية للحمة والمشاعر والروابط الإنسانية والسياسية والفكرية بين السودان وعمقه الأفريقي، وأوضح أن موقف السودان ورئيسه أصبح رمز اختراق لكل محاولات القعود بأفريقيا أو تقييد حركتها من الانطلاق إلى آفاق التنمية.

من جانبه قال عبدالرحيم محمد حسين، والي الخرطوم، في تصريحات صحفية إنه كلما تمر الأيام يثبت الأفارقة أن المحكمة الجنائية لا تعني شيئا بالنسبة لهم مؤكدا أن هذه ضربة قاسية لهذه المحكمة التي قال إنها خصصت لتذل الأفارقة وزاد “الآن الأفارقة أثبتوا أنهم لا يقبلون أي مهانة أو ذلة في أي رئيس من رؤسائنا”، وأكد أن الرئيس بهذه الزيارة التي وصفها (بالشجاعة) أراد أن يثبت أن هذه المحكمة لا تعني شيئا بالنسبة للأفارقة وهذا الذي تم بحمد الله

اليوم التالي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *