مصادر تكشف عن قرار مؤيد لإعدام سائق ركشة قتل شابا

كشفت مصادر بأن محكمة الاستئناف قد فرقت من قرارها المؤيد للقرار الذي أصدرته أصدرت محكمة جنايات بحري وسط بالإعدام شنقا حتي الموت قصاصا في مواجهة سائق ركشة أدين في قتل شاب سدد له المتهم طعنات بسكين في مشاجرة وقعت بينهما بسبب كوب شاي أثناء جلوسهما في محل لبيع بمنطقة ببحري وأصدرت قرارها بعيد إصرار أولياء الدم بحقهم في القصاص بعد أن خيرتهم المحكمة ما بين العفو والدية والقصاص فاختارو القصاص ؛ وجاء قرار القاضي بعد تداوله لأوراق القضية ومناقشته مع مواد القانون ومادة الاتهام ذات الصلة وجدت أن المتهم لم يستفد من أي استثناءات إلى تحيل جريمة من العمد إلى شبهها وعلية توصلت لإدانته بتهمة القتل العمد فأوقعت علية الحكم السابق ؛ وتشير تفاصيل القضية التي أشار لها التحري عند تقديمه للبلاغ أمام المحكمة بأن شقيق المجني علية تقدم ببلاغ للقسم أفاد فيه بأن المتهم سدد طعنة بالسكين لشقيقة في عنقه وتوفي في الحال وعليه باشرت الشرطة تحرياتها ودونت بلاغ بالقتل العمد وأحالت الجثة للطب الشرعي الذي أكد بأن سبب الوفاة تهتك الشرايين والنزيف الحاد بسبب الإصابة بالجسم صلب يشبه السكين وأوقفت الشرطة المتهم وأخضعته للتحقيقات إلى كشفت بان المتهم ذهب لمحل لبيع الشاي وطلب من صاحبته إحضار كوب شاي فردت له بان ينتظر قليلا بحجة أن الماء بارد وتناقش معها المتهم وتدخل القتيل وأصدقاؤه ونشبت مشاجرة بينهم انتهت بطعن المجني علية وبعد أن فرقت الشرطة من كافة التحريات أحالة المتهم للمحكمة التي بدورها استمعت لأطراف الاتهام واستجوبت المتهم ووجهت له التهمة ثم توصلت لقرار إدانته بتهمة تحت طائلة القتل العمد وأوقعت علية عقوبه الإعدام قصاصا .

صحيفة الأهرام اليوم

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *