النائب الأول: انطلاق مفاوضات المنطقتين قريباً والأولوية لأهل الوجعة

قال النائب الأول لرئيس الجمهورية الفريق أول بكري حسن صالح أن مفوضات المنطقتين (جنوب كردفان والنيل الأزرق) ستنطلق قريباً، وستكون الكلمة العليا في المفاوضات لأهل الوجعة الذين لم يتركوا أرضهم، وليس للذين يجلسون في الفنادق الفاخرة في الخارج، ووصف المتمردين بأنهم لا يتحلون بالمسؤولية لأنهم لا يشعرون بآلام أهلهم جراء الحرب التي يشعلونها.
وأشار النائب الأول في حفل إفطار سنوي بمنزله أمس درج على تنظيمه منذ عام 1996 لبعض أعيان وشباب ولاية جنوب وغرب كردفان، أن هذا اللقاء ليس سياسياً وإنما هو إجتماعي أسري.
من جهته قال اللواء إبراهيم نايل إيدام: (أننا في جنوب كردفان سئمنا من الحرب، نريد من جميع رسميين وغير رسميين أن نتوجه جميعاً للسلام) وطالب إيدام من المجموعات المتصارعة في المنطقة التوجه للمفوضات بكل صدق حتى تنتج سلاماً دائماً.
و حضر الإفطار النسوي كلٌّ من وزير النفط محمد زايد عوض ووزيرة الكهرباء والموارد المائية د. تابيتا بطرس، وعفاف تاور والمدير التنفيذي لصندوق دعم السلام بحنوب كردفان صديق حسن فريني، وعدد من الأعيان وشباب المنطقة.

صحيفة السوداني

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *