صلاح الدين عووضة : تحت ظلال السرايات!!

صلاح الدين عووضة :  تحت ظلال السرايات!!

{تدوير الفشل} ………
*أقالوا مدير المياه الحالي وأتوا بالسابق..
*والسابق هذا كانوا قد أقالوه بسبب مشاكل في المياه أيضاً..
*وبما أن الوظائف العليا حكر على فئة (بعينها) فنقترح الآتي:
*ابتعثوا نفراً (منكم) إلى الخارج للتخصص في المياه..
*وإلى أن يعودوا نتحمل نحن أزمة المياه ما بين الحالي السابق والسابق الحالي والمرشح الأسبق..
*وعند عودتهم ربما يجدوا أن المقال هذا هو (مدير المياه)..
*بمثلما قد يجدوا أن وزير الزراعة هو المتعافي..
*ووزير المالية هو (علي محمود)..
*ووزير النفط هو (الجاز!!).
{ذوو الوجهين} ………
*زميلي (الحبيب) حسن إسماعيل عتب علي- في كلمة له- انكماشي عن الوسط الصحفي..
*وبما إنه ينتظر مني توضيحاً فإنني أحيله إلى الزميل العزيز حيدر المكاشفي..
*فهو أفصح مني لساناً في تبيين أسباب انكماشنا (معاً)..
*فمن أكثر ما يوجع في الدنيا – يا حسن – أن يُظهر لك المرء خلاف ما يبطن..
*أن يقول أمامك شيئاً ، و(نقيضه) من وراء ظهرك..
*أن يفعل مثل الذي كان يفعله (كبيرنا) ذاك لنا – أيام العمل السري بحزب الأمة- حين (أضمر) المشاركة..
*ونسأل الله أن يُريحنا من (ظاهرتنا) الصحفية هذه..
*كما أراحنا- أن وأنت – من (حزب الأمة!!).
{نواب الشيل} ………..
*سعاد الفاتح طالبت بتوفير سيارات لنواب البرلمان..
*ثم عدلت الطلب إلى ترحيل جماعي لهم كيلا (يتمرمطوا في المواصلات)..
*وقالت أن (النائم) – عفواً النائب- البرلماني لا بد أن تكون له (هيبته)..
*ودعمت حديثها هذا بأنه يستطيع أن (يشيل الوزير)..
*ونسيت سعاد حقيقة أنه لن (يشيل) سوى يده كي يوافق بها على قرارات الحكومة..
*أو (يصفق) بها عند إجازة مقترح فيه المزيد من العنت للناس..
*أو يمسك بها الجلاكسي لـ(يبعبص) عليه أثناء الجلسات..
*أو يقبض بها الحوافز والأجور والمخصصات..
*هذا فقط هو نوع (الشيل) الذي نعرفه عن النواب من واقع التجارب السابقة..
*و(شيل ده عن ده) – يا سعاد- (يرتاح ده من ده!!).
{كلهم أبو هريرة}………….
*أغلب الشخصيات (السياسية) التي تُستضاف إعلامياً – في رمضان- تقول إنها (تنقطع للعبادة)..
*وإنها تتلو المصحف آناء الليل وأطراف النهار..
*وأنها تقرأ السيرة والصحيحين وابن كثير..
*وأنها تتفكر فيما كان عليه السلف الصالح..
*وأنها تتدبر معاني كتاب (تحت ظلال القرآن)..
*ولو كان الأمر كذلك حقاً – وليس رياءً – لكانت بلادنا الآن (غير)..
*لكانت (تحت ظلال الزهد والصدق والاستقامة)..
*لا (تحت ظلال السرايات!!!).

الصيحة/السياسي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *