سوار يعلن الجاهزية لموسم عودة المغتربين ويشكو من ضعف الأجور والبدلات التي يتقاضاها العاملون في الجهاز

شكا الأمين العام لجهاز السودانيين العاملين بالخارج، السفير حاج ماجد سوار من ضعف الأجور والبدلات التي يتقاضاها العاملون في الجهاز مقارنة بالوحدات الحكومية الأخرى ذلك بالرغم من كون الجهاز يباشر أعماله في أيام العطلات الرسمية ويضطر كثير من منسوبيه للمكوث في العمل لساعات إضافية لجهة إنهاء المعاملات.

وتوقع سوار في مؤتمر صحفي بمباني “جهاز المغتربين” أمس، أن يصل عدد المتعاملين مع الجهاز في الأشهر المقبلة إلى 9 آلاف مغترب يومياً، وأعلن جاهزيتهم لموسم عودة المغتربين لقضاء العطلات والذي جرى توصيفه بالاستثنائي نتيجة تزايد أعداد المهاجرين علاوة على أن آخر موعد للتعامل بالجواز القديم في شهر نوفمبر المقبل، متعهداً بإنجاز معاملة الجواز في سرعة وبساطة، وفي الصدد نوه إلى افتتاح عدد من الصالات الجديدة مع تأهيل القديمة وتوسعتها فضلاً عن زيادة سعة الانترنت لتلافي أية قطوعات لشبكة الانترنت.

إلى ذلك، أكد الأمين العام، اكتمال حوسبة العمل داخل الجهاز بنسبة 100% مع التعامل الالكتروني في السداد واستصدار بطاقة ذكية لكل مغترب تسهل تكملة الإجراءات ووعد بإنجاز عدد من المناشط المرتبطة بموسم عودة المغتربين.

assayha

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *