د.عادل الصادق المكي : دي نصيبة شنو يا جماعة

البارح اتكلمت عن فانوس رمضان وانو ما من ثقافتنا.. وأنا حقيقة شفتو في تلاتة قنوات بس.. أها البارح في الليل.. خمس قنوات من قنواتنا كل قناة معلقة فانوس.. والما معلقاهو فجأة يجيك ناطي.. في قنوات اعتقد أنها شافت أخواتها معلقات فوانيس.. أها كيف ديل عندهم فوانيس وأنا ما عندي.. مشو بحبتو في مخزن.. ومرقو الفوانيس وغسلوهن وتمرو القزاز وعلقوهو لينا في وشينا.. غايتو قطع شك قبال رمضان ينتهي، بنسمع لنا بي حريقة في قناة فانوس وقغ والنار ولعت.. الله يكضب الشينة!!!
كنت أتمنى أن تكون نسرين هندي من ضمن كوكبة برنامج أغاني وأغاني.. ولكن استمتعت بها في إحدى القنوات.. نسرين من أجمل الأصوات النسائية.. اختفى بعض المطربين المشاركين هذا العام في برنامج أغاني وأغاني شفناهم في الحلقة الأولى وتاني يعمينا!! ومافي زول قال لينا الناس ديل مشو وجايين؟ واللا مشو بي وشيهم؟.. كمتابعين للبرنامج أقل شي يحدسونا.. وفيهم مطربين لهم جمهورهم وقد يكون متابع البرنامج عشانهم ومن حقه أن يعرف!! حلقة الكابلي “كل يوم معانا” انصاف فتحي أدتها بطريقة رائعة.. تستاهل عليها خمشة (هايلة هايلة هايلة) من السر قدور.. مصطفى السني يتملك صوت جميل.. بس قاعد يجهجه اضنينا.. مرة يخالينا بالغنا ويغني برااااحة نجي جنب التلفزيون ونرخيهن عشان نسمع.. وفجأة يرفع صوتو نقوم جارين نقيف بعيد عشان نسمع.. الوزنة يا درش!! وقبال كدي قلت لك أضنين الشعب السوداني ما الاضنين الخابرن انت زمان.. حكايتن جاطت!! سمعات الموبايل الله يقطعن.. تكون بتنضم مع زول وجبنك زول يكورك لك ما تعرف البكورك دا الفي السماعة واللا الفي السهلة جنبك؟ إلا تعاين تشوف الشلالايف يتحركن.. تملص السماعة تنضم معاهو تلقاهو هو بينضم مع زول تاني بالسماعة حقتو.. اها شفت البقت علينا؟ عشان كدي الوزنة مهمة.. سمعت غنية (حبك للناس) من شريط كاست للكابلي مع البلابل.. وسمعتها في الحلقة بصوت المبدع حسين الصادق.. وحااااات الله مسخو عليّ الغنية وما كان حسين والمجموعة يدخلو في الحتيتة الضيقة دي.. وباقي لي ما سمعوها وحفظوها كويس بصوت الكابلي بمعية البلابل!! الرائع طه سليمان يمتلك صوت جميل وهو مطرب له لونيته الخاصة اختلفو فيهو الناس أو اتفقو.. لونية فرضت نفسها وله جمهوره ومحبية و(جباجبته).. غنى (ضنين الوعد).. لكن يا طه الضرس.. ضنين الوعد لو كان غيّر رايو وحنا شوية وداير يجي في ميعادو.. كواريكك الكوركتها في الغنية دي وسمعها تطيرو تاني لي يوم القيامة ما تلم فيهو.. أوعى يكون دي (معالجة) للغنية؟ العلاج زاتو أنواع يا طه أخوي.. في علاج بالعسل.. وفي علاج بالفصيّد.. وفي علاج بالكي.. علاجك الشفتو دا علاج كي.. وفي الكي، كي بي منجل!!
قناة كسلا يا حليلا.. ما ساعلة في أي زول.. قدر ما افتحها القى شاب قاعد.. ينضم هو ويغني هو ومعاهو اتنين يشيلو ليهو!! يعجبني جدا الشخص الواثق من نفسو.. وإن شاء الله الدنيا تتقلب على صفحتها التانية!!

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *