تفاهمات بين السودان و”يوناميد”حول تسريح المقاتلين

تفاهمات بين السودان و”يوناميد”حول تسريح المقاتلين

أعلن مسؤولون في الحكومة السودانية والبعثة المشتركة التابعة للاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة في دارفور” يوناميد”، يوم الأربعاء، أنهم توصلوا لتفاهمات ستؤدي لتجاوز الخلافات القائمة بينهما حول عملية تسريح المقاتلين في الإقليم الواقع غربي السودان.

وكان الطرفان قد تبادلا الاتهامات على مدى اليومين الماضيين، عبر تصريحات صادرة من مفوضية نزع السلاح والتسريح وإعادة الدمج، التابعة للرئاسة السودانية و”يوناميد”، بشأن المسؤولية في تعطيل عملية التسريح.

واجتمع ممثل للبعثة المشتركة مع مسؤولين في المفوضية الأربعاء، وقال بعد الاجتماع للصحفيين، إن اللقاء تمت فيه مناقشة كافة القضايا العالقة محل الخلاف بين الجانبين.

وقطع بأن عملية تسريح المقاتلين في دارفور لن تتوقف، مقراً بوجود بعض المشاكل الفنية التي واجهت هذه العملية، وقال سيتم التغلب عليها على ضوء التفاهمات التي تم التوصل إليها.

استمرار العملية

المفوض العام لمفوضية نزع السلاح يؤكد التوصل إلى تفاهمات ستظهر خلال اليومين المقبلين، تصب لصالح المسرّحين من الأطراف كافة،ويقول إن هنالك بعض الإجراءات الفنية، كان على “اليوناميد” أن تتبعها في عملية التسريح نحو المجموعات كافة

وأشار المسؤول الأممي إلى أن الطرفين عازمان على استمرار هذه العملية، حتى تنعم دارفور بالأمن والسلام والاستقرار .

من جانبه كشف المفوض العام لمفوضية نزع السلاح، الفريق صلاح الطيب عوض، عن التوصل إلى تفاهمات ستظهر خلال اليومين المقبلين، تصب لصالح المسرّحين من الأطراف كافة.

وقال للصحفيين إن هنالك بعض الإجراءات الفنية، كان على “اليوناميد” أن تتبعها في عملية التسريح نحو المجموعات كافة.

وأكد أن الخلافات بين الطرفين في طريقها نحو الحل ومعالجة كافة القضايا العالقة، فيما يتعلق بعملية التسريح وإعادة دمج المقاتلين.

وكانت المفوضية قد اتهمت “يوناميد”، بتهديد الأمن في دارفور من خلال المماطلة في إنفاذ مشروع التسريح، بينما أعربت البعثة عن قلقها البالغ بشأن التقارير التي تتهمها بالتعطيل المتعمّد للعملية برمتها.

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *