جنوب السودان يعترف بسقوط مدينة ملكال

اعترفت حكومة جنوب السودان، بسقوط مدينة ملكال حاضرة ولاية أعالي النيل الاستراتيجية والمنتجة للنفط، بأيدي قوات المتمردين الذين يقودهم نائب الرئيس المقال الدكتور رياك مشار، وحذّرت من مواصلة انخفاض الإنتاج النفطي إذا لم يتم التوصل لسلام.

وقال وزير الدفاع الجنوب سوداني، كول مانيانغ، إن القوات الحكومية انسحبت من المدينة لضواحيها، لتجنب الأضرار والخسائر في الأرواح.

وأضاف “المتمردون الآن في ملكال وقواتنا موجودة حول المدينة، رافضاً الخوض في أية تفاصيل إضافية”، وأكد مسؤولون محليون وسكان في المدينة سيطرة المتمردين على المدينة.

إلى ذلك حذّر وزير مالية جنوب السودان، ديفيد دينق، من أن بلاده ستواجه انخفاضاً متواصلاً في إنتاجها النفطي، إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق سلام مع المتمردين.

وأعلن وزير البترول والتعدين ستيفن داو، أن إنتاج النفط انخفض إلى الثلث، رافضاً ربط الانخفاض بالمعارك الدائرة، قائلاً إنه لأسباب فنية.

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *