باحث فرنسي: الجنائية الدولية (حصان طروادة) في أفريقيا لصالح الدول العظمى

انتقد كاتب فرنسي بارز ما أسماه اقتصار أنشطة المحكمة الجنائية الدولية على مطاردة الأفارقة وتجاوز المحكمة عن انتهاكات مريعة تورطت فيها دول غربية علي رأسها الولايات المتحدة الأمريكية. وأتهم الكاتب “هامودو تيدنس” الكاتب والمحلل بمجلة (Afrique asie) مؤسسات مثل صندوق النقد الدولي والمحكمة الجنائية الدولية لتقويض استقرار بعض الدول خاصة في أفريقيا متسائلاً: لماذا لا تهاجم المحكمة الجنائية الدول العظمى من هذا العالم التي تحاول الاستحواذ علي الموارد ونهب ثروات العالم وامتدح “هامودو” مواقف القادة الأفارقة المناصر للسودان في مواجهة المحكمة في قمة جوهانسبيرج الأخيرة للإتحاد الأفريقي، مشيراً إلى أن حضور البشير خطف الأضواء والتركيز من كافة الموضوعات الأخرى والأجندة مضيفاً أن على أفريقيا والأفارقة التفكير مجدداً وامتلاك شجاعتهم بين أيديهم وطالب الكاتب الفرنسي البارز الأفارقة والإتحاد الأفريقي بالمضي قدماً في مشروع الخروج من المحكمة الجنائية الدولية متسائلاً: (هل إذا كان البشير حليفاً للولايات المتحدة أو بريطانيا هل سيكون هناك تدخلاً من المحكمة؟) .

المجهر

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *