معركة ثأرية بين أهلي شندي والخرطوم بالدوري السوداني

معركة ثأرية بين أهلي شندي والخرطوم بالدوري السوداني

يسعى الأهلي شندي لرد الاعتبار أمام ضيفه الأهلي الخرطوم الذي كان قد فاز عليه في الدور الأول 2-0 في الدور الأول من بطولة الدوري السوداني الممتاز لكرة القدم, ويعتبر لقاء الفريقين مساء غد الجمعة بمدينة شندي شمال السودان ضمن الاسبوع ال18 من البطولة مختلفا في الكثير من تفاصيله الفنية, حيث تغير المدرين الفنيين بالفريقين.

ويتولى السوداني بهاء الدين عبد الله المهمة مؤقتا بدلا عن البرازيلي ماردينا الذي أقيل بنهاية الدور الأول, بينما تولى السوداني الآخر التاج محجوب مقعد المدير الفني بدلا عن البوسني فاروق كولوفيتش الذي أقاله الأهلي الخرطوم قبل نهاية الدور الأول بأربع مباريات لتراجع النتائج.

وكان الأهلي شندي الذي يحتل الترتيب الرابع برصيد 27 نقطة قد أهدر الفوز في آخر مبارياته الأسبوع الماضي من ملعب مريخ كوستي حيث تعادل بدون أهداف, وفوزه غدا يقوده لفك إرتباطه مع هلال الابيض والإقتراب من الخرطوم صاحب الترتيب الثالث.

أما الأهلي الخرطوم الذي يحتل الترتيب 12 برصيد 16 نقطة, فإنه حقق الفوز مرة واحدة في ثلاث مباريات لعبها بالدور الثاني وكان على مريخ الفاشر, وخسر بعدها من الأهلي مدني وهلال الفاشر.

وقال المدير الفني للأهلي الخرطوم في تصريحه ل””:” مباراة الغد صعبة للغاية لأننا نلعب أمام الأهلي شندي بملعبه وبين جماهيره, وهو فريق كبير, وربما خسارته من الأهلي الخرطوم في الدور الاول تجعله يضع لمباراة الغد أهمية خاصة”.

وفي مباراة ثانية مهمة غدا الجمعة يستضيف الخرطوم الوطني صاحب المركز الثالث ب31 لنقطة فريق الرابطة وذلك بإستاد حليم/شداد بالعاصمة الخرطوم فريق الرابطة صاحب المركز 10 بصيد 17 نقطة.

ويسعى الخرطوم الخرطوم, الذي يتخذ من المباراة محطة أخيرة للإعداد للمشاركة في بطولة سيكافا للأندية بتنزاينا يوم 18 يوليو الجاي, لتحقيق جانبين من المباراة, أولها رد الاعتبار لخسارة الدور الأول, وثانيها تعويض خسارة الفريق الاولى سريعا من الدور الثاني هذا الاسبوع من الهلال بهدف دون رد في وقت كان الفريق جدير بالتعادل.

وقال المدير الفني للفريق الغاني كويسي ابياه في تصريح ل”” :”ستكون مباراة صعبة , خسرنا منهم في الدور الأول وسوف يسعون لتكرار ذلك لكننا نريد ورغم صعوبة المباراة التعويض عن الخسارة من الهلال”.

أما طرف المباراة الثاني فريق الرابطة فإنه يواجه الخرطوم الوطني في ظل ظروف فنية معقدة سببها إستقالة المدير الفني برهان تية بداية الاسبوع الماضي وبعدها بأيام تبعه المدرب العام ياسر الحاج إحتجاجا على مفاوضة النادي لمدرب الهلال السابق الفاتح النقر وهو مايراه الحاج بأنه عدم إحترام لشخصه:”

المباراة الثالثة مساء الجمعة تجمع الأمل بمريخ كوستي بملعب الأول بمدينة عَطْبَرَة شمال السودان, وفيها يبحث الأول عن فوزه الأول في الدور الثاني بعدما خسر من الأهلي مدني والهلال, يتخذ من تعادله الاسبوع الماضي أمام الرابطة كوستي سلبيا دافعا لتحقيق الفوز.

ويحتل الأمل ترتيبا متأخرا هو الثالث من المؤخرة برصيد 15 نقطة, ويؤكد مديره الفني محمد عبد النبي ماو في تصريحه للموقع حاجة فريقه الملحة للنقاط وقال:” موقف الفريق لا يحتمل غير الحصول على الثلاث نقاط ورغبة اللاعبين كبيرة في تحقيق ذلك في كل المباريات القادمة”.

اما مريخ كوستي فإنه كان أقرب للفوز في ىخر مباراة للفريق هذا الأسبوع أمام الأهلي شندي, وقد رفع الفريق رصيده إلى 18 نقطة في الترتيب 10.

كووورة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *