مغامر يسافر فى منطاد صنعه من الأكياس البلاستيكية المعاد تدويرها

استمرارًا لسلسة أعماله الفنية المرتبطة بالنحت والكولاج، نجح الفنان الأرجنتينى “توماس سارارسينو” فى صناعة منطاد “بالون الهواء الساخن” المكون بالكامل من الأكياس البلاستيك المعاد تدويرها. وحسب موقع “junk-culture” فإن الفنان استخدم الآلاف من الأكياس البلاستيكية بعد إعادة تدويرها من أجل صناعة المنطاد بهدف التوعية بالأثر البيئى للبشرية على هذا الكوكب. ويقول الفنان “ساراسينو” إن المنطاد كان وسيلة للهروب والحماية فى أواخر القرن الـ 18، فى عهد الثورة الفرنسية وكان الناس ينظرون إلى السماء للهروب من الواقع على الأرض. يشار إلى أن هذا المنطاد يعرض فى متحف “21er Haus art” فى فيينا، فى الوقت الحالى، وحتى يوم الثلاثين من أغسطس.

دنيا الوطن

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *