شح النقدي الأجنبي وراء أزمة الجازولين

شح النقدي الأجنبي وراء أزمة الجازولين

كشف مصدر مطلع بوزارة النفط أن انعدام النقد الأجنبي وراء أزمة الجازولين، وتوقع أن تفاقم الأزمة مما سيتسبب في زيادة قطوعات المياه والكهرباء، بالإضافة إلى ندرة في المواصلات.
وقال مصدر – فضل حجب اسمه أمس إن الحكومة عاجزة عن توفير النقد الأجنبي لاستيراد الجازولين.
وتوقع ذات المصدر أن تتفاقم أزمة قطوعات المياه والكهرباء وندرة المواصلات خلال الأيام القادمة في حال لم تتخذ الوزارة الإجراءات اللازمة، ولفت المصدر الى عدم وجود خطة أو استراتيجية واضحة من قبل الوزارة لإدارة الأزمة الأمر الذي من شأنه أن يودي الى استمرارها.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *