نائب إيراني يهاجم روحاني وفريقه التفاوضي ويتهمهم بالكذب

شن النائب في مجلس الشورى الإيراني، محمود نبويان، وهو عضو في الجبهة الأصولية اليمينية المتشددة، هجوماً على الرئيس الإيراني حسن روحاني وفريقه المفاوض حول الملف النووي، متهما إياهم بـ “الخيانة” بسبب قبولهم لـ” اتفاق سيئ”.

ونقل موقع “ميانا” عن نبويان قوله إن “الاتفاق الحاصل يتجاوز الخطوط الحمر التي رسمها المرشد الأعلى الإيراني، علي خامنئي، وإن المرشد قلق جدا من هذه القضية”.

وقال نبويان إن “أداء الفريق الإيراني المفاوض كان ضعيفا ولا يليق بمكانة الشعب الإيراني وإنهم كانوا يكذبون على الشعب باستمرار”.

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني، قد أكد خلال مأدبة إفطار رمضانية مساء أمس الأحد، أن المفاوضات ستتمخض عن اتفاق، وقال: “لقد اقتربنا كثيرا الآن من القمة في المفاوضات النووية، ولكن مازالت هنالك خطوات متبقية للوصول إلى القمة”.

وأعرب روحاني عن ارتياحه لتنفيذه حتى الآن الوعد الانتخابي الذي قطعه على نفسه في مرحلة المنافسة في الانتخابات الرئاسية لحل القضية النووية.

وأشاد روحاني بالجهود الدؤوبة للفريق النووي الإيراني المفاوض على مدى العامين الأخيرين وقال: “كل ما أتحدث إلى دبلوماسيينا المفاوضين ألمس التعب في صوتهم بوضوح إلا أنهم صامدون بقوة”. وأضاف: “لحسن الحظ أن الحكومة والشعب والمفاوضين النوويين، قد أدوا واجبهم فيما يتعلق بهذه المفاوضات بصورة جيدة.

في غضون ذلك، أكد مصدر مسؤول قريب الصلة من الفريق الإيراني المفاوض أن المفاوضات النووية مازالت جارية حول عدد من القضايا الخلافية، حسبما نقلت وكالة أنباء “فارس”.

العربية

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *