المؤتمر الوطني: جهات تسعى لإقحام السودان في ظواهر غريبة كتنظيم “داعش”

اتهم الأمين السياسي لحزب المؤتمر الوطني حامد مجموعاتلم يسمها قال: إنها تسعى لإقحام السودان في الظواهر غير الطبيعية بالمنطقة العربية كتنظيم “داعش”، الذي وصفه بأنه يؤثر على الاستقرار والسلم والأمن الدوليين.
وكشف ممتاز في تصريحات صحفية عقب اجتماع القطاع أمس “الاثنين” بحسب “سونا” عن مساعي الوطني لتأمين شباب وطلاب السودان من الدخول في مثل هذه الظواهر .
وقال ممتاز “داعش جزء من المنطقة العربية وهي ظاهرة غير طبيعية يتأثر بها السودان سلباً مثلما ما حدث من بعض الطلاب الذين هاجروا بطرق غير شرعية، وربما تكون هناك بعض المجموعات تعمل لإقحام السودان في هذا الاتجاه ونحن نعمل لإيقاف هذه الخروقات”.
وجدد الأمين السياسي الدعوة لحوار سياسي شامل يمكن السودان من الاستقرار السياسي، مؤكداً أن ما يدعو له المؤتمر الوطني حوار جدي وشامل مشيراً الى خطة الوطني لدعم الحوار بالتنسيق مع الآلية المعنية بالحوار دون شروط مسبقة وأضاف أن حزبه يعتبر أي اشتراطات مسبقة هي تعطيل للحوار وقال ” لذلك ندعو لحوار يتناول كل القضايا من أجل الوصول الى حلول سلمية مرضية لكافة الأطراف السودانية ” .

 

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *