بلاغ جنائي ضد وقاية النباتات بسنار لتخزينها مبيدات سامة

دونت جمعية حماية المستهلك بولاية سنار بلاغاً جنائياً ضد إدارة وقاية النباتات بوزارة الزراعة الولائية، واتهمتها بتخزين مبيدات شديدة السمية على مقربة من ترعة مصنع سنار قبالة منطقة طيبة التجانية الواقعة على طريق سنار كوستي.

وكشفت المستهلك في بلاغها أن المبيدات تم وضعها على براميل وأكياس مهترئة على مقربة من الترعة لأربعة أعوام متتالية، وأكدت أن إهمالها يعرض المواطنين لمخاطر صحية جمة، وقالت إن إدارة وقاية النباتات خالفت مبادئ الاتفاقية التي شددت على عدم التخلص من المبيدات بطريقة عشوائية تهدد سلامة الإنسان والحيوان والتربة.

وقال مصدر موثوق لـ “الصيحة” إن لجنة مشتركة من الأمن الاقتصادي والمواصفات ونيابة وجميعة حماية المستهلك سجلت زيارة للموقع وطالبت بفريق خبراء للتحقيق في الحادثة، ولفت الى أن ضغوطا تمارس على الجمعية منذ تقديمها للبلاغ، إلا أنه أكد مضي الجمعية في طريق التقاضي.

من ناحيتة أوضح مدير إدارة وقاية النباتات بوزارة الزراعة بولاية سنار، فضل حسين حسن الشيخ، تبعية المبيدات الى الإدارة العامة لوقاية النباتات الاتحادية، وكشف في حديث لـ (الصيحة) عن عدم تخزين المبيدات داخل الأرض بل وضعها على سطح الأرض بالمخزن المخصص وفي مواقع أخرى، وشكك في وجود مبيدات مدفونة تحت الأرض.

 

صحيفة الصيحة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *