صورة لشباب يلعبون الورق بالمسجد النبوي تشعل مواقع التواصل

أثارت صورة لأربعة أشقاء سعوديين يلعبون الورق (شدة) في المسجد النبوي أثناء اعتكاف المصلين في ليلة القدر، موجة غضب عارمة بين أوساط النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي.

وسرعان ما انتشرت الصورة على مواقع التواصل العربية، وسط تعليقات استهجنت في مجملها ما أقدم عليه الشبان الطائشون في مسجد يعتبر من أقدس 3 مساجد قال عنها النبي ” “لا تشد الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد: المسجد الحرام، ومسجد الرسول صلى الله عليه وسلم، ومسجد الأقصى.”

وبعد تداول النبأ الفريد من نوعه على نحو واسع، استطاعت الشرطة السعودية التعرف على الأشقاء الأربعة من خلال الصورة وألقت القبض عليهم أمس.

وقال مسؤول أمني “إن عمليات البحث وجمع للمعلومات أسفرت وخلال وقت وجيز عن القبض عليهم، وهم أربعة مواطنين أشقاء تتراوح أعمارهم ما بين العاشرة والسابعة عشر، وبالتحقيق المبدئي معهم اتضح أنهم غير معتكفين، وأنهم كانوا بانتظار ذويهم من بعد الفجر حتى وقت شروق الشمس”.

وأضاف المسؤول أن “من كان يحمل الورقة هو أصغرهم سنا وذلك لمجرد العبث، مشيراً إلى أنه تمت إحالتهم جميعا للجهات المعنية وذلك لإكمال الإجراءات اللازمة بحقهم حسب الاختصاص”.

المرصد

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *