محكمة بريطانية تجبر بحريني على دفع كامل ثروته لطليقته

عندما يكون القانون منصف وعادل تحصل النساء على كامل مستحقاتهن من أزواجهن في حال تم التفريق بينهما بالطلاق.

وفي حكم قضائي يعتبر هو الأول من نوعه لزوجين عربيين كانا يعيشان في بريطانيا، وبعدما قررا الطلاق قام الزوج وهو الدكتور عصام علي (54 عاماً) ترك زوجته إيناس (46 عاماً) وانتقل إلى البحرين عام 2011، ولم يدفع منذ عام 2012 فلساً واحداً لزوجته وأطفاله قامت محكمة بريطانية بتغريم رجل ونقل كامل أصوله المالية في بريطانيا لزوجته ما يعادل 550 ألف جنيه استرليني (935 ألف دولار) إلى الزوجة.

واستمعت المحكمة إلى أن علي عمل في مستشفى كوينز بمدينة بورتون، وتزوج من إيناس عام 2002 وأنجبا طفلاً وطفلة قبل انفصالهما عام 2011. وانتقل الزوج في العام التالي إلى البحرين وبدأ بعلاقة مع امرأة أخرى وأنجب منها طفلاً بعا أن تزوج بها.- وبحسب ما ذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية-

واشتكت إيناس إلى محكمة الأسرة في “برمنغهام” في العام الماضي بأن زوجها السابق لم يدفع لها ولأطفالها شيئاً منذ مغادرته بريطانيا .

وأصدر القاضي أمراً بتجميد أموال الزوج مما أدى إلى اكتشاف حسابات مصرفية إضافية، وأمر بتحويل كافة الأصول المالية للزوج إلى حساب الزوج، نظراً لأن من المستبعد أن يقوم بالإنفاق على طليقته وأولاده في المستقبل.


دنيا الوطن

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *