فيما تم فصل ” البنات ” من ” الأولاد ” .. أحداث عنف مؤسفة يشهدها حفل حسين الصادق بـ ” الضباط ” !

فيما تم فصل ” البنات ” من ” الأولاد ” .. أحداث عنف مؤسفة يشهدها حفل حسين الصادق بـ ” الضباط ” !

شهد الحفل الذي احياه الفنان الشاب حسين الصادق بمسرح نادي الضباط ليلة أمس الأول أحداثاً مؤسفة ما دعا الشرطة العسكرية للتدخل لفض الاشتباكات التي حدثت بين الجمهور المتواجد بالمسرح ، وبدأ الحفل في التاسعة والربع وكانت ضربة البداية بأغنية ” ساحر الجزيرة ” التي تغنى بها حسين الصادق ببرنامج ” أغاني وأغاني ” في نسخته الأخيرة بشهر رمضان المنصرم وتواصل الحفل وسط تصفيق حار من محبي حسين الذين ضاقت بهم جنبات المسرح ، كما ظهر المسرح بشكل مختلف عن ما هو عليه في الحفلات السابقة إذ أقدم منظم الحفل إبراهيم شلضم على فصل البنات من الأولاد وتم تخصيص المدرجات للشباب بينما اكتفى بوضع كراسي في المنطقة الفاصلة ما بين المسرح والمدرجات للبنات ، وربما أراد بذلك حفظ النظام والابتعاد من الفوضى لكن ذلك لم يرض الحضور الذي بدأ في قذف ” قارورات المياه ” التي وصلت المسرح وتصدى حسين لواحدة منها وتدافع الأولاد لحجز مقاعدهم الأمامية عقب نهاية الفاصل الأول غير آبهين بمنظم الحفل الذي فشل في التصدي لهم ، وقبل أن يختتم حسين الصادق الفاصل استطاعت فتاة أن تفلت من يد الحرس الشخصي الذي يحيط بالمسرح وتصعد لتقتلع من معصم حسين سعته ليضج المسرح بالصفير ، فيما ازدادت ظاهرة التراشق بـ ” القوارير والكراسي ” وذلك استهجاناً لذلك التصرف الذي جاء من الفتاة بينما فشل الفنان حسين الصادق في إعادة الأمور إلى نصابها وهو يهدئ من روع جمهوره الذي أراد أن تنتهي الحفل بكارثة وهو ما حدث بالفعل إذ اختلط الحابل بالنابل وحدثت اشتباكات وسط الجمهور مما دفع الشرطة العسكرية للتدخل لتقع إصابات واسعة وسط الحاضرين فيما قام ” فني الساوند ” الذ يتبع للفرقة الموسيية للفنان حسين الصادق بضرب شاب حاول الصعود إلى المسرح بعد مغادرة حسين مما أحدث له إصابات بالغة ، بعدها غادر الجمهور نادي الضباط وهو غاضب من سوء التنظيم وساخطاً على ما حدث .

صحيفة السوداني

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *