برلمانيون ينتقدون خطاب والي الخرطوم ..قالوا إنه أغفل الكثير من القضايا المهمة

برلمانيون ينتقدون خطاب والي الخرطوم ..قالوا إنه أغفل الكثير من القضايا المهمة

انتقد نواب بتشريعي الخرطوم خطاب الوالي الفريق عبد الرحيم محمد حسين، وقالوا إنه أغفل الكثير من القضايا المتمثلة في الحكم المحلي وقضايا الشباب والمرأة، وأن الخطاب لم يتطرق قضية الأدوية وتسجيلها والزراعة والثروة الحيوانية والأدوية وتسجيلها بالإضافة الى طريق النيل الغربي الرابط بين الخرطوم ونهر النيل،.
وقال البرلماني ناصر أبوزيد في المجلس أمس “الخميس” إن خطاب الوالي غير دقيق وغير علمي، ولا توجد خطة استراتيجية مدتها ثلاث سنوات، وأضاف: من المؤسف وبعد مرور 26 عاماً من الحكم، تزدحم شوارع الخرطوم بعربات الكارو.
وأشار ناصر إلى وجود مشاكل كبيرة في الأراضي، فقدت فيها أرواح، وتابع: إذا كانت الحكومة ترغب في أن تسيطر على الأراضي بالقانون فيجب أن يكون بعيداً عن قوات الشرطة والبندقية.
وقال ناصر أبو زيد إن خطاب الوالي أغفل انضمام عدد كبير من الشباب المستنير لـ”داعش”، وأبان: دي مسألة خطيرة ينبغي الوقوف عندها من خلال إعداد برنامج هادف لهم حتى لا يتم استقطابهم، وأقر النائب بوجود خلل إداري كبير في وزارة التخطيط العمراني وطالب بمراجعته، وأشار الى أن عدم تخطيط منطقة “سوبا” خلل من الوزارة.
وطالب النواب بضرورة الإسراع في معالجة قضايا الخدمات لاسيما المياه والمواصلات والنظافة، وقالوا: ” لن ننتظر 3 سنوات حتى تعالج بصورة جذرية “.
وقالت النائبة مها عبدالعال إن الخطاب تناول الزراعة بشقيها النباتي والحيواني في 3 سطور فقط، وأضافت: “دي ما بتطلع الزراعة حتى تعالج المشاكل”، وطالبت بضرورة تقنين الوجود الأجنبي بالعاصمة، فضلاً عن أهمية معالجة قضايا البطالة والخدمة المدنية التي وصفتها بالمنهارة.

الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *