“الداخلية المصرية” تكشف المرض الذي يعاني منه “مرسي” في السجن

“الداخلية المصرية” تكشف المرض الذي يعاني منه “مرسي” في السجن

قال مصدر أمنى بقطاع السجون التابع لوزارة الداخلية، إن الحالة الصحية للمعزول محمد مرسى مستقرة، ولا يعانى سوى من أعراض ارتفاع السكر وضغط الدم، نافياً الشائعات الإخوانية عن محاولة لقتله داخل السجن.

وأضاف: «نحن حريصون على حياة أى سجين دون تفرقة، وعند إصابة أحدهم بأعراض مرضية يعرض على لجنة طبية بالسجون، وإذا كانت حالته تستدعى نقله للعلاج خارج السجن ينقل فوراً».

وزعم تنظيم الإخوان أن الحالة الصحية لمرسى، فى خطر، مطالباً الأمم المتحدة بتنظيم وفد لزيارته فى السجن، مهدداً بنشر موجات عنف وإرهاب فى حالة وفاة مرسى تحت أى ظرف داخل السجن.

كان «مرسى»، تغيب عن جلسة محاكمته، أمس الأول، فى قضية التخابر مع جهات أجنبية، المعروفة بقضية التخابر مع قطر، والمتهم فيها مع آخرين من أعضاء جماعة الإخوان، بسبب تعرضه لانخفاض حاد فى مستوى السكر.

وطالب تحالف الإخوان الأمم المتحدة بإرسال بعثة دولية طبية وحقوقية لزيارة «المعزول»، بحجة أن حالته الصحية متدهورة، زاعماً أن هناك مخططاً لقتله.

وقال جمال حشمت، القيادى الإخوانى الهارب، إن الحالة الصحية لمرسى فى خطر، مطالباً الداخلية بنقله لأحد المستشفيات، على غرار مع حدث مع الرئيس الأسبق حسنى مبارك.

دنيا الوطن

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *