والي الخرطوم: توصلنا الى اتفاقات مع أسر ضحايا احداث الهواوير والجموعية

كشف والي ولاية الخرطوم الفريق عبد الرحيم محمد حسين عن توصلهم الى اتفاق مع أسر ضحايا الأحداث التي وقعت بين الهواوير الجموعية وأكد في الوقت التزام حكومته بتوفير الأمن واعتبر إن أمن المواطن خط أحمر
وقال الوالي في اللقاء التفاكري مع الأحزاب أمس بمقر المؤتمر الوطني بولاية الخرطوم اتفقنا مع أسر الضحايا على العمل بالقانون
وحذر من إنتقال المخطط الغربي الذي أدى الى افشال ثورات الربيع العربي للبلاد ونشر الفوضى الخلاقة وقال إن المخطط الغربي الذي تمدد بعدد من بلدان الربيع العربي ولسنا بعيدين عن المؤامرات العالمية التي تسعى لخلق الفوضى الخلاقة في البلدان العربية ولفت الى إن ذلك المخطط تحول من أهداف وطنية لتدمير كامل لبلدان الربيع بعد أن خرج مواطنوها بحثا عن الحرية والأمن والسلام
وتابع نحن مطمئنون الى ان الخرطوم من أكثر العواصم امنا واستقرارا وشدد على ضرورة أن تلامس برامج الحكومة احتياجات المواطنين وطالب الأحزاب المشاركة في الحكومة الا تركز على المشاركات الشخصية وانما على البرامج لاستيعاب كافة المواطنين لدورهم ، ونوه الى دور حكومة ولاية الخرطوم في قيادة الحوار الوطني والمجتمعي لتمركز النشاط السكاني فيها و 70 % من التعليم العالي بها وكشف عن إحدى محليات الخرطوم يساوي عدد سكانها سكان 3 ولايات .

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *