البرلمان: الحوار مع أميركا لم ولن يتوقف

أكد رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان الدكتور محمد المصطفى الضو أن الحوار مع أمريكا لم ولن يتوقف، واصفاً أمريكا بأنها دولة مؤثرة في العالم؛ مقراً بوجود إشكالات معها.

وأكد عدم إغلاق الحوار مع أية دولة في العالم باعتبار ذلك منهجاً تتبعه الدولة، موضحاً أن هناك شعوراً دائماً تجاه الولايات المتحدة بسوء فهمها لطبيعة السودان والمنطقة ككل، مشيراً الى تجربتها التي لازمت سياستها تجاه الجنوب وسياستها في منطقة الشرق الأوسط عموماً، مؤكداً احترام الشعب السوداني للشعب الأمريكي باعتباره مساهماً في الحضارة الإنسانية وصنع تلك الدولة القوية المؤثرة في العالم.

وأشار الضو الى أن علاقاتنا مع أي دولة مبنية على الاحترام المتبادل وتبادل المصالح وعدم التدخل في الشؤون الداخلية الى جانب احترام عاداتنا وتقالينا واعتقادنا باعتباره حقاً من حقوقنا، وأضاف أن علاقتنا مع أمريكا ليست هي قضية حقوق الإنسان ولا قضية دارفور، مؤكداً الرغبة في حوار عميق وشفاف معها مبنيٌّ على أسس وقواعد خاصة أننا نتعرض من الولايات المتحدة لحصار اقتصادي أثّر – للأسف – تأثيراً بليغاً على حقوق الإنسان في السودان في وقت تدعي فيه هي والمؤسسات التي تتبع لها بأنها تدافع عن حقوق الإنسان، وهذا أمر غير مقبول خاصة في وقت توجد فيه مناطق سيئة في العالم لم تعاملها أمريكا بذات المعاملة التي عومل بها السودان، مبدياً استعدادهم لحوار بعقول مفتوحة مع الولايات والمؤسسات الغربية على ضوء هذه الأسس.

وأكد الضو في تصريح لــ”سونا” متانة العلاقات السودانية الجزائرية، مشيراً الى أنها علاقات راسخة وقوية ومتينة طيلة الفترة السابقة وستظل كذلك، مبيناً أنه ليس هناك ما يعكر صفو هذه العلاقات، مشيراً الى أنها علاقات تضامن وتبادل مصالح مشتركة، مشدداً على إنها علاقات راسخة .

صحيفة التغيير

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *