عائلة الملا عمر لا تؤيد الزعيم الجديد لطالبان

قالت عائلة زعيم طالبان الراحل الملا محمد عمر، اليوم الأحد، إنها لم تدعم خليفته المعلن، وتريد أن يختار العلماء وقدامى المقاتلين الزعيم الجديد
للحركة.

وفي تسجيل صوتي أكدت أربعة مصادر من طالبان أنه لعبدالمنان، الشقيق الأصغر للملا عمر، قال إن العائلة لم تبايع أو تعلن الولاء للزعيم الجديد أختر محمد منصور، ولم تشأ أن يجرى الاختيار في قلب خلافات.

وقال التسجيل الصوتي الصادر اليوم “أكد الملا عمر خلال حياته على وحدة المجاهدين”.

وفي بيان يوم الجمعة الماضي، أعلن المتحدث باسم طالبان، ذبيح الله مجاهد، اختيار منصور زعيما جديدا بعد يوم واحد من تأكيد وفاة الملا عمر.

لكن الرجل يواجه معارضة من داخل الحركة وبين معارضيه عبدالمنان ويعقوب ابن الملا عمر اللذين كانا ضمن مجموعة تزيد على عشرة من رموز طالبان، انسحبوا من اجتماع للقيادة يوم الأربعاء الماضي في مدينة كويتا بغرب باكستان، وفقا لرواية ثلاثة أشخاص في مجلس شورى الحركة.

وبينما لا يبدو لأسرة الملا عمر دور رسمي في اختيار الزعيم الجديد فإن ثقله يعتمد بدرجة كبيرة على آرائهم.

ورغم أن البيان لم يذكر منصور بشكل مباشر فإنه أكد على عقبات في طريق الرجل لتعزيز موقعه كخليفة للزعيم الراحل الذي أسس الحركة الإسلامية المتشددة وقضى سنوات طويلة على رأسها.

وقال البيان إن من الضروري تعيين الزعيم التالي بناء على توصيات من كبار علماء المسلمين و”المجاهدين الذين وضعوا بتضحياتهم اللبنة لإمارة أفغانستان”.

العربية

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *