البشير يعتزم زيارة نيويورك ومخاطبة الأمم المتحدة

كشفت تقارير أن الرئيس السوداني عمر البشير، سيخاطب قمة التنمية المستدامة المنعقدة في مقر الأمم المتحدة بنيويوك في 26 سبتمبر المقبل، بعد أن نشر اسمه في جدول أعمال مبدئي وضعته المنظمة الدولية خاص بالقمة حسبما ذكرت «رويترز».
وقال نائب مندوب السودان بالأمم المتحدة حسن حامد حسن، إن الرئيس السوداني عمر البشير يعتزم السفر إلى نيويورك في سبتمبر ليلقي كلمة أمام الأمم المتحدة، وأضاف لدى سؤاله عما إذا كان البشير سيحضر القمة بالقول «نعم»، لكنه لم يعط المزيد من التفاصيل.
ويشار إلى أن الولايات المتحدة، التي ترتبط باتفاق خاص يقضي بالسماح لقادة الدول الأعضاء في الأمم المتحدة بحضور الجمعية العامة، ليست عضواً في المحكمة الجنائية الدولية التي تلاحق الرئيس البشير، وكان الأخير طلب في عام 2013، التحدث في الجمعية العامة للأمم المتحدة، لكن مماطلة مسؤولين عن التأشيرة الأميركية حال دون سفره.
طلب أميركي
ويورد جدول أعمال مبدئي خاص بقمة التنمية المستدامة وضعته المنظمة الدولية، اسم الرئيس السوداني على أنه سيلقي كلمة في 26 سبتمبر. ومن المقرر أن تتبنى القمة رسمياً خطة
للتنمية المستدامة في العالم لفترة 15 عاماً.
إلى ذلك، كشف وزير الخارجية السوداني أ.د. إبراهيم غندور عن طلب تقدم به دونالد بوث المبعوث الأميركي للسلام بالسودان، يقضي بتأجيل زيارته لنهاية الشهر الحالي.
ونفى في تصريح صحفي أن يكون المبعوث الأميركي قد وصل إلى الخرطوم، ولفت إلى أن المبعوث سيأتي على رأس وفد أميركي كبير لزيارة السودان، وأضاف أن اتفاقاً سيتم بين الخرطوم وواشنطن خلال الفترة المقبلة لتحديد الموعد القاطع للزيارة.

صحيفة أخبار اليوم

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *