دراسة بريطانية: الطفل الأول يؤثر سلباً على سعادة الزوجين

كشفت دراسة بريطانية عن أن إنجاب الطفل الأول لا يجلب السعادة لمعظم الأزواج، ويمنعهما من التفكير في إنجاب المزيد من الأطفال، خلصت الدراسة نشرتها صحيفة الديلي ميل اليريطانية اليوم الخميس إلى أن ثلثي المتزوجين يعانون من التعاسة بعد إنجاب الطفل الأول مشيرة إلى أن نقص مستوى السعادة لدى الوالدين لدى استقبالهما طفلهما الأول. وكان قد طلب من الآباء والأمهات تقييم مستوى سعادتهم على مقياس متدرج من من واحد لعشرة، وذلك خلال عامين هما العام الذي سبق الإنجاب والعام الذي أعقب الإنجاب، فخلصت الدراسة إلى أن إنجاب طفل قلل من مستوى السعادة بواقع 1.3 نقطة. وكشفت الدراسة، التي شملت 20 ألف شخص في الفترة من 1984 إلى 2010، أن وفاة شريك أو عدم الحصول على وظيفة يقللان من معدل السعادة بواقع نقطة، والطلاق بواقع 0.6. وعلى الرغم من أن الآباء والأمهات لم يقدموا أسباباً لعدم سعادتهم بإنجاب الطفل الأول، قال ميكو ميرسكيلا إن هناك أبحاث أخرى أظهرت أن الآباء والأمهات الجدد يشتكون بوجه عام من عدم القدرة على النوم والتوتر في العلاقة والشعور بفقدان الحرية والسيطرة على حياتهم.

الرجل

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *