العثور على جثة شاب سوداني مطعوناً بأكثر من عشر طعنات

العثور على جثة شاب سوداني مطعوناً بأكثر من عشر طعنات

عثرت دورية لشرطة مباحث قسم ثاني مدينة السادس من أكتوبر على جثة لشاب سوداني ثلاثيني العمر مجهول الهوية مقتولاً بأكثر من عشر طعنات في أنحاء متفرقة من جسده وملقي في أرض فضاء بحي مساكن عثمان على أطراف أكتوبر .. أبلغ الأهالي الشرطة المصرية بوجود جثة شاب سوداني وبدت الكلاب الضالة والحيوانات المفترسة تنهش منها مما غير معالم الجثة وكذلك الارتفاع الشديد في درجات الحرارة الذي نفخها، واكد مصدر أمني مطلع في حديثه أن الأهالي قد قاموا بالاتصال بقسم ثاني شرطة أكتوبر.. وتم التحرك لمكان الجثة المبلغ عنها وحملها إلى ثلاجة مستشفى أكتوبر وحفظها وتشريحها لمعرفة الأسباب الحقيقية التي أدت لوفاة السوداني مجهول الهوية وتم تشكيل فريق مباحث للقبض على الجناة ومن المعلوم أن مساكن عثمان هي بالقرب من مقابر مدينة أكتوبر وكانت السلطات المصرية قد ملكتها لسكان الدويقة ومنشأة ناصر الذين تأثروا بانهيار الصخرة الجبلية بجبل المقطم وهي رخيصة الأسعار بإيجار شققها وتمليكها.. واغلب سكانها من المصريين ومن الطبقات العمالية الكادحة.. ويوجد بها أعداد كبيرة من السودانيين المقيمين بمصر.

صحيفة الدار

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *