فرنسا.. أول بلد غربي مصدّر للمتطرفين

تحتل فرنسا المرتبة الأولى بين الدول الغربية بتصدير عدد المقاتلين الذين يلتحقون شهرياً بالجماعات المتطرفة في سوريا والعراق وتحديداً “داعش” وجبهة النصرة.

ويبلغ عدد الفرنسيين أو المقيمين على أراضيها ممن التحقوا بالتنظيمات المتطرفة 1462 شخصاً، نصف هؤلاء موجودون حالياً ما بين سوريا والعراق، بحسب تقرير صادر عن المديرية العامة للأمن الخارجي.

وقدرت الأمم المتحدة عدد المقاتلين الأجانب بـ25 ألف متطرف.

وتأتي روسيا والمغرب وتونس بعد فرنسا.

وذكرت إحصائيات وزارة الداخلية الفرنسية أن 3142 شخصاً بدت عليهم ملامح التطرف، 35% منهم نساء، وربعهم قُصّر، و40% منهم ممن تركوا ديانتهم الأصلية واعتنقوا الإسلام.

وتبين دراسة أن 90% من الذين انجذبوا إلى الفكر المتطرف تأثروا بالدرجة الأولى بشبكة الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي.

اخبار العربية

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *